::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > العقيدة والفرق
   

العقيدة والفرق ما يكتب في هذا القسم يجب أن يكون موافقا لعقيدة الجمهور (الأشاعرة والماتريدية).

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 18-07-2016, 05:45 PM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 17
افتراضي من هم اعلام الحنابلة

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته..
لدي سؤال من هم علماء الحنابلة/اهل الحديث والاثر/السلفية.. انا اعرف ابن الجوزي و ابن تيمية فقط ،كذلك-لو تكرمتم- ما هي امهات الكتب عندهم ..
ملاحظة احتاج الى هذه المعلومات لاجل بحث اكاديمي..
شكرالله لكم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-07-2016, 10:41 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

ابحث عن كتاب اسمه طبقات الحنابلة لابن أبي يعلى فقد ترجم للحنابلة القدماء، ثم جاء الحافظ ابن رجب فعمل ذيلا على تلك الطبقات عرف بـ (ذيل طبقات الحنابلة) ثم ذيل على هذا الذيل العلامة ابن حميد الحنبلي في كتابه (السحب الوابلة على ضرائح الحنابلة) كتاب نفيس ستجد فيه ضالتك، فقد ترجم لعلماء الحنابلة إلى عصره.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 20-07-2016, 02:13 PM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 17
افتراضي

السلام عليكم..
شكرا اخي ..لدي سؤال اخر لو تكرمت..عندما نقول الحنابلة يكون المقصود الحنابلة الذين هم في مقابل الاشاعرة والماتريدية حتى لو كان مذهبهم الفقهي غير الحنبلي -المالكي مثلا - ،اليس كذلك ؟
بصياغة اخرى :عندما يطلق مصطلح الحنابلة في العقيدة فانه لا يلتفت الى المذهب الفقهي صحيح؟
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20-07-2016, 06:50 PM
عاتكة الشامي عاتكة الشامي غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 221
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهو بالاسلام مشاهدة المشاركة
السلام عليكم..
شكرا اخي ..لدي سؤال اخر لو تكرمت..عندما نقول الحنابلة يكون المقصود الحنابلة الذين هم في مقابل الاشاعرة والماتريدية حتى لو كان مذهبهم الفقهي غير الحنبلي -المالكي مثلا - ،اليس كذلك ؟
بصياغة اخرى :عندما يطلق مصطلح الحنابلة في العقيدة فانه لا يلتفت الى المذهب الفقهي صحيح؟
الحمدُ لِله .. عند أهل التحقيق : الإمام أحمد بن محمَّد بن حنبَل رضي اللهُ عنهُ مع سائر الأئِمَّة الأربعة و الإمام أبو الحسن الأشعرِيّ و الإِمام أبو منصور الماتريدِيّ و سائر أئمَّة أهل السُـنَّة رحمهم الله ، كُلُّهُم في الإِعتقاد وَ أُصُول الدين شَـيْءٌ واحِد ، سواء مَنْ غلبَ عليه منهُم الإِشْـتغال برواية الحديث أوْ بِدِرايَتِهِ أو بِفقه الأُصول أو بِفقه الفروع أو بِالتفسير أو بِالقراءات أو بِالردّ على أهل البِدع و الضلال بالحُجج العقلِيَّة مع الحجج النقلِيَّة أو غير ذلك ... كُلُّهُم أهل السُـنَّة و كُلُّهُم في الأُصول ، مُوافِقُونَ للسَـلَف الصالح من لدُن حضرةِ النَبِيّ الأعظم صلّى اللهُ عليه و سَـلَّم ثُمَّ السـابقِينَ الأوَّلين من المُهاجِرِينَ و الأنصار إِلى سـائر قُرون الخيرِيَّة و سائر الذين اتَّبَعُوا السـابقين بإِحسان إلى يوم الدين ، و هُمْ جُمهُور الأُمَّةِ المُحمَّدِيَّة منذُ ألف وَ أربعمائة و خمسين سنة إلى اليوم و الحمد لله ، في التوحيد و الإِيمان وَ أُصُول الدين وَ خيارُ الأُمَّةِ مع ذلك في التقوى و اليقين و اتّباعِ سُـنَنِ خاتَمِ النبِيِّين وَ إِمامِ المُرسَـلِين سَـيِّدِنا مُحَمَّدٍ سَــيِّدِ سـاداتِ المُفَضَّلِينَ على العالَمِين صلّى اللهُ عليه و على آلِهِ وَ صَحْبِهِ وَ بارَكَ وَ سَـلَّم ...
أمّا تمويه المُجَسِّـمة وَ أشباههم بأنَّهُم هُم أهل الحديث وَ أهل الأثَر و أهل السُـنَّة وَ أتباع السَـلَف و على مذهب ابن حنبل ... مع مخالفتِهِم لجمهور المُسْـلِمين من السَـلَفِ الصالح إلى اليوم فادّعاءٌ باطِلٌ مردُودٌ و مفضُوحٌ عند أهل الهُدى أهل الحقّ .. فَضَحَهُم جَهْلُهُم بالتمييز بين المُعْتَمَدِ مِنَ الرِوايات و غَيْرِ المُعْتَمَدِ وَ جهلُهُم بِشُــروطِ الإِسْـتِدلالِ وَ الإِحتجاج ، و جهلُهُم بلسـان العرب و بمعانِي القُرآن الكريم وَ بِما أجمع عليه أهل السُنَّة من مفهوم الكتاب و السُـنَّة عبر الأجيال على مدى العصور ، مع شُـذُوذِهِم عن أهلِ السُـنَّة جمهورِ أهلِ الإِسْـلام وَ مُحارَبَتِهِم لهُم و لإعتقادِهِم ، و العِياذُ بالله ... فلا يَصِحُّ انتسابُهُم إلى الإمام أحمَد ابن حنبل في أُصُول الدين وَ إِنْ أظهَرُوا اِتِّباعَ مذاهبِ أَتْباعِهِ في فُرُوع الفقه ...
لِذا كانَ يُقالُ لِأَحَدِهِم :" مِنَ العُجْمَةِ أُتِيتَ يا أخا خُراسـان " وَ كان يُقالُ :" ما تَزَنْدَقَ مَنْ تزَنْدَقَ بالمَشْـرِق إِلاَ لِجهلِهِم بِلِسـان العرَب " (لأنَّهُم فَسَّـرُوا آيات القُرآن الكريم و الأحاديث الشَـرِيفة على ما بَقِيَ في أوهامِهِم الباطِلة مِنْ ثُفْلِ وثنِيَّةِ التشْـبِيه و التجسـيم و غيرها من الزيغ و الضلال و المفهُوم المُخالِف لِلسُـنَّةِ الشريفة وَ أهلِها ) ...
و كان الإِمام الحسَـن البصرِيّ رضي الله عنهُ يَقُول في أمثال هؤلآء المُبتَدِعِين :" أهلَكَتْهُم العُجْمة " أي الجهل بلغة القُرآن الكريم و الحديث الشريف و عدم التضَلُّع بالعرَبِيَّة ، و قال سَـيِّدُنا الإِمام الشـافِعِيّ رضي اللهُ عنهُ :" ما جهِلَ الناس و لا اختلَفُوا إلاّ لِتَرْكِهِم لِسـانَ العرَب " ...
وَ قَد أنكَرَ إمامُ إهلِ السُنَّةِ المُبَجَّل سَـيّدُنا و مولانا الإمامُ أَحمَدُ ابنُ حَنبَل رضي الله عنه إنكاراً شـديداً على الذين قالوا بالجِسمِيّة في حقّ الله مولانا عزَّ وَ جلَّ فاطِرِ البرِيَّة ، وَ إِنْ مَوّهُوا بقولهِم جسـمٌ لا كالأجسام - تعالى عنْ ذلك - لأنَّ هذا القَول مُنتاقِضٌ لا يُخرِجُهُم من دعوى المُحالِ وَ مَحظُورِ التشبيه ، ( وَ هذا كالذي يَكْفُرُ - و العِياذُ بالله - فيَقُول عن الخالِقِ عزَّ وَ جلَّ أنَّهُ مَخْلُوق - تعالى و تقَدَّسَ عن ذلك - فهَلْ ينفَعُهُ أنْ يقُولَ بعدَها :" مخلُوقٌ لا كالمَخْلُوقِين " ؟؟؟!!!... ) فَقال [ الإِمام أحمد] رحمه الله ما معناهُ :
" أنَّ الأسماءَ تُؤْخَذُ من الشريعةِ و اللُغة ، وَ الجِسْمُ في اللُغَةِ اسمٌ موضوعٌ لما يكونُ ذا طولٍ وَ عَرْضٍ وَ عمقٍ أو ارتفاعٍ و سماكَةٍ و صُورَةٍ و تركيبٍ وَ تأليفٍ ، وَ اللهُ تعالى مُتَقَدِّسٌ عن كُلّ هذه الأوصاف فلا يجوزُ أن يُسَمّى جِسـماً لتنزُّهِهِ عن معاني الجِسْـمِيّة ، وَ لَم يَرِد ذلك في الشريعة فَبَطَلَ ."
فهذا شأنُ المُؤْمنينَ لا يتكلّمُون في شرْع الله تعالى بلا علمٍ وَ لا تفكير و لا اهتمامٍ لتحرّي الصواب و موافقة سُـنَّةِ سَـيِّدِ سـادات الأحباب و قُدوةِ صفوَةِ أصفِياءِ العلماءِ وَ الأنجاب...
فكيف يتكلَّمُ العبدُ في ذاتِ الله بلا علمٍ و لاهُدىً و لا كتابٍ منيرٍ ؟؟؟ ...!!! .. أَيْ من غيرِ ادراكٍ للقواطع المُحْكـَـمات و تحكِــيمها ؟؟؟ و يصف الله تعالى بما لَمْ يَرِدْ في الكتاب و السُـنَّة ..!!
لِذا نقُول لنابغة قرن الشَـيطان وَ أتباعِهِم وَ أذنابِهِم مِن سُـفهاء السُـوقِيِّين من أهلِ هذا الزمان ، أنْ يتعلَّمُوا العرَبِيَّة و العقْلَ وَ إِجْماعَ أهلِ الإِيمان قبْلَ أنْ يتهَجَّمُوا على تفسِـير القُرآن وَ تأويل آيات الفُرقان .. لأنَّ مولانا البارِئ عزَّ وَ جلَّ يَقُولُ { الـر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ * إِنّآ أنْزَلْناهُ قُرآناً عرَبِيّاً لعلَّكُم تعقِلُون } ...
.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20-07-2016, 11:38 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهو بالاسلام مشاهدة المشاركة
السلام عليكم..
شكرا اخي ..لدي سؤال اخر لو تكرمت..عندما نقول الحنابلة يكون المقصود الحنابلة الذين هم في مقابل الاشاعرة والماتريدية حتى لو كان مذهبهم الفقهي غير الحنبلي -المالكي مثلا - ،اليس كذلك ؟
بصياغة اخرى :عندما يطلق مصطلح الحنابلة في العقيدة فانه لا يلتفت الى المذهب الفقهي صحيح؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا أخي الكريم ، بل حينما تطلق الحنابلة فالمقصود بهم من قلدوا الإمام أحمد في الفروع ولم يخالفوا أهل السنة في أصل من الأصول، أي أنهم إن خالفوا في مسائل عقدية فرعية فحينئذ هؤلاء يذكرون في مصاف باقي المذاهب حينما نقول مالكية حنفية شافعية حنابلة .. وأما إن خالفوا في أصل من الأصول فحينئذ لا نسميهم حنابلة ولا يسميهم المحققون حنابلة، بل يسمونهم بحسب مخالفتهم، وغالبا ما يسمونهم حشوية، فإن أردت المنتسبين إلى الإمام أحمد زورا والذين خالفوا الجمهور في أصل من الأصول فهؤلاء يسمون حشوية وحينئذ يذكرون في مقابل أهل السنة من الأشاعرة والماتريدية .. وعندك على سبيل المثال التميميون الحنابلة القدماء وعندك ابن عقيل وأبو الخطاب الكلوذاني وابن الجوزي وغيرهم كثير .. فهؤلاء منتسبون إلى أحمد في الفروع والأصول ولم ينتسبوا إلى الأشعري قط، بل قد صدرت من بعضهم انتقادات ومناقشات للأشعري في بعض المسائل لكن المحصلة أنهم لم يخالفوا أهل السنة في أصل من الأصول فهؤلاء هم الحنابلة في إطلاق المحققين، وأما أمثال أبي يعلى صاحب الشاب الأمرد وابن الزاغوني وابن حامد إلى ابن تيمية ـ أي قبل أن يتوب سنة 707هـ ـ فهؤلاء لا نعتبرهم حنابلة لأنهم خالفوا أهل السنة بمن فيهم الحنابلة في أصل من الأصول فنسميهم حشوية.
ومن أهل العلم من يقسمهم إلى حنابلة فضلاء وحنابلة غير فضلاء، ويقصد بالفضلاء المنتسبين لأحمد في الفروع والأصول، وبغير الفضلاء الذين قلدوا أحمد في الفروع بينما خالفوه والجمهور في أصل من الأصول.
والأقرب عندي إلى الصواب هي الطريقة الأولى إذ لا يصح أن ننسبهم إلى أحمد إذا خالفوه في أصل من الأصول بل ولا يرضى أحمد نفسه بهم.
والله أعلم.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 21-07-2016, 11:55 AM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 17
افتراضي

عند أهل التحقيق : الإمام أحمد بن محمَّد بن حنبَل رضي اللهُ عنهُ مع سائر الأئِمَّة الأربعة و الإمام أبو الحسن الأشعرِيّ و الإِمام أبو منصور الماتريدِيّ و سائر أئمَّة أهل السُـنَّة رحمهم الله ، كُلُّهُم في الإِعتقاد وَ أُصُول الدين شَـيْءٌ واحِد ، سواء مَنْ غلبَ عليه منهُم الإِشْـتغال برواية الحديث أوْ بِدِرايَتِهِ أو بِفقه الأُصول أو بِفقه الفروع أو بِالتفسير أو بِالقراءات أو بِالردّ على أهل البِدع و الضلال بالحُجج العقلِيَّة مع الحجج النقلِيَّة أو غير ذلك ... كُلُّهُم أهل السُـنَّة و كُلُّهُم في الأُصول ، مُوافِقُونَ للسَـلَف الصالح من لدُن حضرةِ النَبِيّ الأعظم صلّى اللهُ عليه و سَـلَّم ثُمَّ السـابقِينَ الأوَّلين من المُهاجِرِينَ و الأنصار إِلى سـائر قُرون الخيرِيَّة و سائر الذين اتَّبَعُوا السـابقين بإِحسان إلى يوم الدين ، و هُمْ جُمهُور الأُمَّةِ المُحمَّدِيَّة منذُ ألف وَ أربعمائة و خمسين سنة إلى اليوم و الحمد لله ، في التوحيد و الإِيمان وَ أُصُول الدين وَ خيارُ الأُمَّةِ مع ذلك في التقوى و اليقين و اتّباعِ سُـنَنِ خاتَمِ النبِيِّين وَ إِمامِ المُرسَـلِين سَـيِّدِنا مُحَمَّدٍ سَــيِّدِ سـاداتِ المُفَضَّلِينَ على العالَمِين صلّى اللهُ عليه و على آلِهِ وَ صَحْبِهِ وَ بارَكَ وَ سَـلَّم ...


اللهم صل وسلم على سيدنا محمد..
حسنا علي ان اعْلِمَك ان مذهبي في الصفات- بعضها -هو التاويل واحيانا في مسائل العقيدة -فروعها طبعا - قد انتصر للمعتزلة على حساب الاشاعرة وبالتاكيد لست من المشبهة..اما السادة الماتريدية فلا اعرفهم البتة..
فالدليل هو الفاصل وليس المذهب وهذا قد تذكرني به ان وجدت مني زيغا عنه!
اما عن قولك بانهم متفقون في الاصول اي اصول العقيدة فان هذا ما تعلمناه -انا وزملائي- ولا اعارضه.. لكن لدي اشكال على اي اساس نحكم بان ما اختلفوا فيه ليس من اصول العقيدة وانما هو من فروعها -او من علم العقيدة -
الراجح عندي انه قد يُجاب عن هذا السؤال بان الاختلاف في المسائل الظنية التي لم يرد فيها نص قطعي يجعل الاختلافَ في الفروع، اما الاختلافُ في الاصول فكان يختلفوا في ما جاء به النص واضحا قطعيا لا يحتمل دلالات اخرى غير الدلالة الظاهرة ..اتوافق على هذا حتى اكمل واسال سؤالي البسيط..ام لك اجابة مختلفة؟
وما تبقى من كلامك ساسالك عنه لاحقا
جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 21-07-2016, 04:23 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهو بالاسلام مشاهدة المشاركة
اما الاختلافُ في الاصول فكان يختلفوا في ما جاء به النص واضحا قطعيا لا يحتمل دلالات اخرى غير الدلالة الظاهرة ..اتوافق على هذا حتى اكمل واسال سؤالي البسيط..ام لك اجابة مختلفة؟
أوافق على ما ذكرتم إلا في قولكم : (النص) وأخشى أن يفهم منه إخراج الإجماع أو الأدلة العقلية .. وهي بلا شك قد ينبني عليها قطع يحكم على من خالفه بالكفر وإن لم يكن نصا صريحا في القرآن أو السنة المتواترة، وأعني بالإجماع هنا إجماع أهل السنة والجماعة
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 22-07-2016, 12:06 PM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأزهري مشاهدة المشاركة


أوافق على ما ذكرتم إلا في قولكم : (النص) وأخشى أن يفهم منه إخراج الإجماع أو الأدلة العقلية .. وهي بلا شك قد ينبني عليها قطع يحكم على من خالفه بالكفر وإن لم يكن نصا صريحا في القرآن أو السنة المتواترة، وأعني بالإجماع هنا إجماع أهل السنة والجماعة
حسنا..اولا من المعلوم ان الاجماع يكشف حكما ولا ينشئه ..فان كان النص صريحا فسيتفقون عليه ويجمعون..فلا داعي لذكر الاجماع
ثانيا -وارجو ان تعطيني امثلة عن الادلة العقلية حتى نكون واضحين .. -
فانه "لا اجتهاد مع نص" ..فالنصوص الصريحة من الكتاب والسنة التي ان اتفقوا فيها يكون اتفاقهم في الاصول هي " ناطقات ؛ مستخرجات" لا" مستنبطات "..بمعنى انك بمجرد ان تقراها تفهمها -تكفيك اللغة العربية - مثل قوله تعالى قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ
وهده لا تحتاج ادلة عقلية - لفهمها طبعا-..ما رايكم حتى الان؟
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 22-07-2016, 12:56 PM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأزهري مشاهدة المشاركة


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا أخي الكريم ، بل حينما تطلق الحنابلة فالمقصود بهم من قلدوا الإمام أحمد في الفروع ولم يخالفوا أهل السنة في أصل من الأصول، أي أنهم إن خالفوا في مسائل عقدية فرعية فحينئذ هؤلاء يذكرون في مصاف باقي المذاهب حينما نقول مالكية حنفية شافعية حنابلة .. وأما إن خالفوا في أصل من الأصول فحينئذ لا نسميهم حنابلة ولا يسميهم المحققون حنابلة، بل يسمونهم بحسب مخالفتهم، وغالبا ما يسمونهم حشوية، فإن أردت المنتسبين إلى الإمام أحمد زورا والذين خالفوا الجمهور في أصل من الأصول فهؤلاء يسمون حشوية وحينئذ يذكرون في مقابل أهل السنة من الأشاعرة والماتريدية .. وعندك على سبيل المثال التميميون الحنابلة القدماء وعندك ابن عقيل وأبو الخطاب الكلوذاني وابن الجوزي وغيرهم كثير .. فهؤلاء منتسبون إلى أحمد في الفروع والأصول ولم ينتسبوا إلى الأشعري قط، بل قد صدرت من بعضهم انتقادات ومناقشات للأشعري في بعض المسائل لكن المحصلة أنهم لم يخالفوا أهل السنة في أصل من الأصول فهؤلاء هم الحنابلة في إطلاق المحققين، وأما أمثال أبي يعلى صاحب الشاب الأمرد وابن الزاغوني وابن حامد إلى ابن تيمية ـ أي قبل أن يتوب سنة 707هـ ـ فهؤلاء لا نعتبرهم حنابلة لأنهم خالفوا أهل السنة بمن فيهم الحنابلة في أصل من الأصول فنسميهم حشوية.
ومن أهل العلم من يقسمهم إلى حنابلة فضلاء وحنابلة غير فضلاء، ويقصد بالفضلاء المنتسبين لأحمد في الفروع والأصول، وبغير الفضلاء الذين قلدوا أحمد في الفروع بينما خالفوه والجمهور في أصل من الأصول.
والأقرب عندي إلى الصواب هي الطريقة الأولى إذ لا يصح أن ننسبهم إلى أحمد إذا خالفوه في أصل من الأصول بل ولا يرضى أحمد نفسه بهم.
والله أعلم.
الان سارد على ما ذكرتم
اولا يبدو انني لم احسن صياغة السؤال فكانت الاجابة عن سؤال اخر لم يخطر ببالي لكن رب ضارة نافعة فقد استفدت من اجابتكما..
ما اردت فهمه هو ان كانت تسمية الحنابلة في العقيدة لا علاقة لها بالفقه , فقد يكون العالم شافعيا في المذهب الفقهي حنبليا في العقيدة , كما يمكن ان يكون اشعريا وهو مالكي في الفقه..
واكثر المالكية والشافعية كانوا اشاعرة , واكثر الحنفية كانوا ماتريدية ومعلوم ان الماتريدي ناقل لعقيدة الامام ابي حنيفة..-اعتقد- .
فاذن حتى نقول ان هذا العالم حنبلي بمعنى انه من اهل السنة والجماعة- والتي تحوي الاشاعرة والماتريدية والحنابلة- لا يتوجب ان يكون مذهبه الفقهي حنبليا هل هذا صحيح ام لا..فقط ..ولم اقصد ان كانوا فعلا تابعين لعقيدة الامام احمد ام لا وان هذا السؤال الاخير يسال في المرحلة الثانية وانا لازلت في البداية ولا زلت انتظر الرد..
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 22-07-2016, 03:40 PM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 17
افتراضي

وفيما يتعلَّق بما تفضَّلتَ به في جوابك عن انَّ المنتسب للمذهب يشترط له ان يوافق صاحبَه والتلاميذَ الاوائل له في الأصول ولا ضيرَ ان خالفهم في الفروع،وأنَّ هناك من المنتسبين الى الحنابلة من شذوا عن طريق إمامهم ـ وإمامنا ـ أحمد بن حنبل فلا يصح تسميتهم ونسبتهم الى الحنابلة او على الاقل تسميتهم بالحنابلة الفضلاء، ولعلك اردت ان تقول ايضا ان مذهب الامام احمد ليس التجسيم..فانت لكل هذا مشكور .
لكنني لم افهم هذه الجملة التي ذكرتَ ( أي أنهم إن خالفوا في مسائل عقدية فرعية فحينئذ هؤلاء يذكرون في مصاف باقي المذاهب حينما نقول مالكية حنفية شافعية حنابلة )فارجو توضيحَها
كذلك ارغب ـ بشدة ـ في ان تفصِّل في مسألة توبة الامام ابن تيمية مع ذكر الأدلة أو توجيهي إلى المصدر الذي استقيتَ منه المعلومة ـ مشكورا غير مأمورـ
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 22-07-2016, 11:52 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهو بالاسلام مشاهدة المشاركة
ثانيا -وارجو ان تعطيني امثلة عن الادلة العقلية حتى نكون واضحين ..
لو كنا أنا وأنت نعيش قبل 5000 سنة مثلا وجاءنا رجل من القرية المجاورة وقال لنا : أرسلني الله الخالق إليكم بتكاليف .. فلا شك أننا سنطالبه بالدليل على صحة أنه مرسل من الله .. وهناك قد يسألنا ما هو طلبكم ؟ فنحن سنختار قطعا ما يعجز البشر عن إتيانه كأن نطلب منه مثلا أن يرفع جبلا من الأرض إلى السماء فإن استطاع لم نشك أن الله قد أيده بهذا الإعجاز ..
فدلالة هذا النوع من الخوارق على صدق النبوة لم نستفده آنذاك من دليل نقلي لا آية ولا حديث، لأن النقل إنما يثبت إذا ثبتت النبوة، ودعوى النبوة كانت محل الاختبار لم تثبت بعد، وإنما استفدناه من عقولنا، فهذا مثال على قطع وحجة وبرهان مستفاد من العقل الذي هو الدليل الأول قبل النقلل، فبعد تصديقنا بالنبوة وورد النقل لا يجوز أن يسقط الدليل الأول والذي هو العقل الدال على صدق النقل، ومتى ما سقط الدليل الأول سقط ما بني عليه وهو دلالة الإعجاز على صدق النبي ومن ثم يسقط النقل كله.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 23-07-2016, 12:01 AM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

اقتباس:
فاذن حتى نقول ان هذا العالم حنبلي بمعنى انه من اهل السنة والجماعة- والتي تحوي الاشاعرة والماتريدية والحنابلة- لا يتوجب ان يكون مذهبه الفقهي حنبليا هل هذا صحيح ام لا..فقط
هو كما قلت لك، فمن العلماء من لا يسمي الحنبلي حنبليا حتى يكون موافقا لأحمد في الفروع والأصول ـ التي هي بعينها أصول أهل السنة والجماعة ـ فعلى هذه الطريقة يتوجب أن يكون مذهبه الفقهي حنبليا.
ومنهم من يكتفي بالفروع وهذا حينئذ يقسمهم إلى حنابلة فضلاء وحنابلة غير فضلاء.
وأما أن يكون المعتبر في اسم (الحنبلي) هو الأصول فقط كما كان أبو بكر الباقلاني المالكي يكتب أحيانا أبو بكر الحنبلي كما نقل أي الموافق لأحمد في الأصول فهذا اصطلاح خاص قليل الاستعمال جدا، ولأنه مشكل فإن من يستعمله كثيرا ما يقيده بالأصول كأن يقول الحنبلي اعتقادا، ولندرته وإشكاله لم نعتبره في كلامنا السابق.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 23-07-2016, 12:23 AM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهو بالاسلام مشاهدة المشاركة
لكنني لم افهم هذه الجملة التي ذكرتَ ( أي أنهم إن خالفوا في مسائل عقدية فرعية فحينئذ هؤلاء يذكرون في مصاف باقي المذاهب حينما نقول مالكية حنفية شافعية حنابلة )فارجو توضيحَها
كذلك ارغب ـ بشدة ـ في ان تفصِّل في مسألة توبة الامام ابن تيمية مع ذكر الأدلة أو توجيهي إلى المصدر الذي استقيتَ منه المعلومة ـ مشكورا غير مأمورـ
أي لا نقول بأن فلانا من الناس ليس بحنفي مثلا إلا إذا خالف أبا حنيفة في أصل أصيل سواء كان أصلا فقهيا أو أصلا عقديا، فمن الأصول الفقهية القول بالقياس، فمن نفى القول بالقياس فليس بحنفي، ومن الأصول العقدية الإيمان بعذاب القبر ونعيمه فمن أنكرهما أو أحدهما فليس بحنفي .. وهكذا.

وأما توبة ابن تيمية فذكرناها مفردة :
http://cb.rayaheen.net/showthread.php?tid=758

وستجد هنا في المنتدى مقالات حول هذا الموضوع أيضا.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 24-07-2016, 06:52 PM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأزهري مشاهدة المشاركة


لو كنا أنا وأنت نعيش قبل 5000 سنة مثلا وجاءنا رجل من القرية المجاورة وقال لنا : أرسلني الله الخالق إليكم بتكاليف .. فلا شك أننا سنطالبه بالدليل على صحة أنه مرسل من الله .. وهناك قد يسألنا ما هو طلبكم ؟ فنحن سنختار قطعا ما يعجز البشر عن إتيانه كأن نطلب منه مثلا أن يرفع جبلا من الأرض إلى السماء فإن استطاع لم نشك أن الله قد أيده بهذا الإعجاز ..
فدلالة هذا النوع من الخوارق على صدق النبوة لم نستفده آنذاك من دليل نقلي لا آية ولا حديث، لأن النقل إنما يثبت إذا ثبتت النبوة، ودعوى النبوة كانت محل الاختبار لم تثبت بعد، وإنما استفدناه من عقولنا، فهذا مثال على قطع وحجة وبرهان مستفاد من العقل الذي هو الدليل الأول قبل النقلل، فبعد تصديقنا بالنبوة وورد النقل لا يجوز أن يسقط الدليل الأول والذي هو العقل الدال على صدق النقل، ومتى ما سقط الدليل الأول سقط ما بني عليه وهو دلالة الإعجاز على صدق النبي ومن ثم يسقط النقل كله.
السلام عليكم..
حسنا فيما يتعلق بالمثال الذي اوردت فانه يبدو لي انه دليل حسي لا عقلي!
ولم تتبين لي العلاقة بين المثال الذي ذكرت/او الادلة العقلية وبين مسالة النص والاصول..فارجو ان تتحملني وتوضح اكثر..
اما سؤالي الاول فهو: (الافضل ان امحوه ) ؟
شكر الله لكم
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 24-07-2016, 07:50 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهو بالاسلام مشاهدة المشاركة
السلام عليكم..
حسنا فيما يتعلق بالمثال الذي اوردت فانه يبدو لي انه دليل حسي لا عقلي!
ولم تتبين لي العلاقة بين المثال الذي ذكرت/او الادلة العقلية وبين مسالة النص والاصول..فارجو ان تتحملني وتوضح اكثر..
اما سؤالي الاول فهو:هل تؤدي المخالفة في الاصول الى التكفير ؟
شكر الله لكم
وعليكم السلام ورحمة الله

الحس تعني به الإحساس من أحس يحس إحساسا، والإحساس مصدره الحواس الخمس أو بعضها، ولا شك أن الحس له دور كبير في مثالنا إذ إن المعجزة المطلوبة لا بد أن تشاهد بالعين فهذا هو الحس، ولكن هذه المشاهدة قد تحدث أيضا لقرد أو فيل أو طير فلا يستفيد منها شيئا، أما الإنسان فإنه يفهم منها أن أمرا خارقا للعادة قد وقع على يد إنسان يستحيل أن يقدر على مثله، وهذا يترجمه العقل بأنه تأييد من الله .. فهذا استدلال من العقل على صدق دعوى النبوة بناء على إدراك محسوس إعجازي.

وأما سؤالك عن العلاقة بين هذا المثال وبين النصوص فإني أردت أن أبين لك أنه ليس النص وحده ما يستفاد منه حكم قطعي بل العقل قد يستقل ببعض الأحكام كما في هذا المثال، والمقصود أننا قد ندرك بعقولنا أصلا ضروريا في الكمال الإلهي لا يمكن بحال من الأحوال أن نتجاهله وإن لم يرد به نص.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
حنابلة،امهات الكتب،سؤال

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 03:04 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر