::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > التعارف والترفيه
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-08-2015, 12:38 PM
الصورة الرمزية أنفال سعد سليمان
أنفال سعد سليمان أنفال سعد سليمان غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 457
افتراضي و يبقى .. المجد للأشاعرة

بسم الله الرّحمن الرّحيم


الحمد لله، الحمد لك يا الله، على كلّ نعمة علينا ظاهرة و باطنة، اللهم صلِّ و سلِّم و بارك على سيّدنا محمّد حقَّ قدره و مقداره.

اللهم اشرح لي صدري، و يسّر لي أمري، و احلل عقدةً من لساني، يفقهوا قولي. ربّنا افتح بيننا و بين قومنا بالحقّ و أنت خير الفاتحين.

و بعد،

أحسب أنّه قد طالت مفارقتي لمنتدى الأزهريين .. و عساه خيرًا يا رب ..

نعم، طالت مفارقتي للمنتدى، و سلكتُ أكثر من طريق في هذه الحياة الدّنيا، إلّا أنّ الله تعالى ردّني إلى الطّريق الذي هجرته طيلة هذه السّنين -لأسبابٍ لا أذكرها-، و ظننتُ -لجهلي و محدوديّة علمي- أنّه لا يلائمني. لكنّ الله تعالى أعلم بي من نفسي، و ما يصلح لي في هذه الحياة الدّنيا، و ما يصلحني. فكيف إن كنت أُدمن استخارته في طريقي بالحياة، و أتضرّع له ليهديني، و أسجد بين يديه ليسدّدني، و أنتحب في حضرته ليوفّقني. ألا إنّ الله تعالى هو أرحم الرّاحمين بي، و هو أكرم الأكرمين، و هو الغنيّ الحميد، من لا تضرّه مزاولتي للمعاصي، و لا تنفعه مزايلتي للطّاعات.

فإن سألني أحدكم: و ما هو طريقكِ في الحياة الذي استقررتِ عليه؟

الجواب يُلخَّص في كلمة واحدة: الانتقام.

إي نعم، الأمر كما قرأتم، الانتقام لأهل السنّة و الجماعة، ممّن عاداهم من المجسّمة، عبّاد الدّنيا و المناصب.

يقول الله سبحانه و تعالى في الحديث القدسيّ المشهور:

{من عادى لي وليًّا فقد آذنته بالحرب}

و يكفيني شرفًا أن أكون من جند الله تعالى في هذه الحرب، التي يُعادى فيه أولياء الله تعالى -أهل السنّة و الجماعة- منذ عهد الإمام أبي الحسن الأشعري إلى يومنا هذا.

يقول سيدنا محمّد صلّى الله عليه و سلّم: {المسلم من سَلِم المسلمون من لسانه و يده}، فلا و الله هؤلاء ما سلم أولياء الله تعالى من يدهم فضلا عن لسانهم، فلا عجب إذن إن هان عليهم من هم دون مرتبة العلماء من عامّة المسلمين. قاتلهم الله!

أمّا بعد،

فالباب مفتوحٌ و العرض قائم لكلّ من أراد أن يكون من جند الله تعالى في محاربتهم، بكلّ ما أوتي من قوّة و جهادٍ للنّفس و بالمال.

اخلع عن ابن تيمية الحرّاني لقب "الإمام" -فضلا عن "شيخ الإسلام"!-، أغلق القناة التّلفازية في حال فتحها أحد الأهل أو الأصدقاء، إن ظهر فيها عدوّ من أعداء الله، كالمحترم عائض القرني، لا ترضَ أن يبقى في مكتبتك كتاب للحشويّة إلا بقصد النّقد لا الانتفاع. لا تسمح أبدًا، أن تجلس في مجلسٍ يذكر فيه ابن القيّم بخير إلا و ذكرت شرّه و خبثه. بلّغ عن أهل السنّة و الجماعة و لو معلومة. عامّة المسلمين جاهلون جهلا تامًّا عامًّا بالدّين. لو أخبرتهم عن فضل قصيدة البردة مثلا -و التي يحاربها الحشويّة ليل نهار- فإنّهم لو حفظهم الله تعالى من شرّ التلقّي من الوهّابيّة، فسيتلقّون هذه المعلومة بالقبول و الرّضا.

لا تشغل نفسك بمناظرة!! الحشويّة فهؤلاء لم يُخلقوا للفهم يا سادة، هؤلاء خلقهم الله تعالى ميسّرين لهدم صروح أهل السنّة و الإفساد في الأرض. ليكن هدفنا هو تثقيف عامّة المسلمين بمبادئ الدّين و تعظيم سيّد المرسلين صلّى الله عليه و سلّم.

كن واثقًا بنفسك و كلامك ثقة الجبل الأشمّ، لا تستخفِ و لاتخفِ عقيدتك خشيةَ أن تُتهم بالبدعة من قبل الأهل و الأحباب. الله سبحانه و تعالى لم يفضّلك عليهم بالعلم و الهدى لتكون هامشًا و علمُك منسيًّا. أنت مأمور بل محاسَب على تبليغ سنّة رسول الله صلى الله عليه و سلّم ما استطعت إلى ذلك سبيلا.

و رُبَّ علم قليل ينشره صاحبه بين النّاس بكلّ ما أوتي من آلة، خيرٌ و أحب إلى الله تعالى من علم غزير محبوس في الصّدور، لا يظهر إلا للمفاخرة أو المكابرة. لا يزال وبالا على صاحبه يوم الدّين.

لا تكن منهم، لا تُضْحِك أعداءك عليك، فهذا ما يريدونه، أن تشتغل بالعلم اشتغالَ أبناء الدّنيا به، إنما هو إعجاب بالنّفس و كبر في القلب و غمط للنّاس. بل كن من ورثة الأنبياء عليهم الصّلاة و السلام بالتّبليغ و التّثقيف لمن حولك، سواء بمواقع التّواصل الاجتماعي -تويتر/فيسبوك إلخ.- أو وجهًا لوجه.

لا تخشَ أحدًا إلا الواحد القّهّار، لأنّ مردّك لن يكون لأحد إلا إليه.

لا تيأس من صلاح الحال، من انتصار المذهب الأشعري على أعدائه، سيظهر الحقّ متى شاء الله سبحانه و تعالى أن يظهر، ليس دخلك هذا، أنت عليك الصّبر و المجاهدة و العمل الجادّ الذي لا يعرف للهزل سبيلا. يا إخوان أبناء الدّنيا يسهرون اللّيل إلا قليلا و يدرسون النّهار كلّه إلا يسيرًا من أجل لُعَاعة دنيّة فانية، أفلسنا أحقّ منهم في الطّلب و الجدّ فيه إذ نحن نطلب الله تعالى و الآخرة؟ تريد الآخرة ابذل لها نفيس مالك و غالي وقتك حتى تستحقّ الأجر الذي أعدّه الله تعالى للعلماء العالمين المجاهدين في سبيله.

أمّا بعد،

فمن يعرف بدايتي في منتديات أهل السنّة -قبل 8 سنين تقريبًا- لعلّه يستغرب أحوالي النّفسيّة، و كلامي -وقتَها- المسجور بالوعيد و الرّغبة بالتشفّي و الثّأر و الانتقام لأهل السنّة، فلهؤلاء الأشخاص أقول: أنا نفسي كنت أكثر منكم استغرابًا من نفسي و تفاجؤًا من حالها، فمن يعرفني عن قرب من صديقات و أهل لو أطلعتهم على تلك المشاركات فلن يصدّقوا أنّها صدرت منّي، فأنا -من دون أدنى مبالغة- أبعد النّاس عن القسوة و اختلاق المشاكل و الحدّة في الحديث و التّعامل. و لكن، لله تعالى في خلقه شؤون، و له في البريّة أقدار، لا ندرك حكمتها إلا بعد حين طويل.

كتب الله تعالى لنا و لكم الخير جميعًا، و جعل على أيدينا تطهير المسجدين الحرمين من نجاسات الحشويّة، و أقرّ أعيننا بهلاك مذهبهم. آمين!

أنفال البلوشي

__________________
إذا قَدِمْتُ على الأهوالِ شَيّعَني** قَلْبٌ إذا شِئْتُ أنْ أسلاكمُ خانَا
أبدو فيَسجُدُ مَنْ بالسّوءِ يذكُرُني ** فَلا أُعاتِبُهُ صَفْحاً وإهْوَانَا
وهكَذا كُنتُ في أهْلي وفي وَطَني ** إنّ النّفِيسَ غَريبٌ حَيثُمَا كَانَا
مُحَسَّدُ الفَضْلِ مكذوبٌ على أثَري ** ألقَى الكَميَّ ويَلقاني إذا حَانَا
لا أشرَئِبّ إلى ما لم يَفُتْ طَمَعاً ** ولا أبيتُ على ما فاتَ حَسرَانَا


آخر تعديل بواسطة أنفال سعد سليمان ، 08-08-2015 الساعة 01:50 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-08-2015, 09:57 PM
محب الإمام مالك محب الإمام مالك غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
الدولة: ليبيا
المشاركات: 329
افتراضي

السلام عليكم ..

لي استفسار هل أنت أنفال العضوية في منتدى الأصلين ولك منافحات عن الشيخ محي الدين بن عربي ؟
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-08-2015, 10:20 PM
الصورة الرمزية أنفال سعد سليمان
أنفال سعد سليمان أنفال سعد سليمان غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: الكويت
المشاركات: 457
افتراضي

و عليكم السّلام و رحمة الله.

نعم أنا هي، و لكن لا أذكر أنّي نافحت عن الشّيخ ابن عربي أو خضتُ في أمره و لا مرّة.
__________________
إذا قَدِمْتُ على الأهوالِ شَيّعَني** قَلْبٌ إذا شِئْتُ أنْ أسلاكمُ خانَا
أبدو فيَسجُدُ مَنْ بالسّوءِ يذكُرُني ** فَلا أُعاتِبُهُ صَفْحاً وإهْوَانَا
وهكَذا كُنتُ في أهْلي وفي وَطَني ** إنّ النّفِيسَ غَريبٌ حَيثُمَا كَانَا
مُحَسَّدُ الفَضْلِ مكذوبٌ على أثَري ** ألقَى الكَميَّ ويَلقاني إذا حَانَا
لا أشرَئِبّ إلى ما لم يَفُتْ طَمَعاً ** ولا أبيتُ على ما فاتَ حَسرَانَا

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-08-2015, 03:12 PM
حيدر الماتريدي حيدر الماتريدي غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2014
المشاركات: 670
افتراضي

كلمات قليلة فيها معاني عظيمة...

و نسأل الله أن يقدِّر لنا و لكم حسن الخاتمة.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 10:04 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر