::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > مجلس شورى المنتدى
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 13-04-2014, 11:57 AM
المصري المصري غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 85
افتراضي لما موضوع الامام ابو حنيفة معلق

الاخوة القائمين على المنتدى الكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كانت لي مشاركة استفسر فيها عن بعض مانسب للامام الاكبر الامام ابو حنيفة النعمان
ولقد نقلت فيه مجموعة من الاسئلة
وبعدها وفقني الله فوجدت اجابتها
فنشرتها
وكانت الاجابة مشاركة في احد المنتديات
ولقد علقتها وعلقت معها رابط المشاركة بالمنتدى

ولكني وجدت الان المشاركة غير موجودة
فأرجوا توضيح السبب
فول فيه مايسيء ارجوا توضيحه لتلافيه في المشاركات المقبلة
وجزاكم الله خيرا

آخر تعديل بواسطة المصري ، 13-04-2014 الساعة 12:17 PM سبب آخر: اخطاء املائية
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 13-04-2014, 03:37 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,298
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أخي الكريم :
هناك موضوع: تحت عنوان "درء الافتراء بضعف حديث أبي حنيفة إمام الفقهاء"
وهو من ثلاثة أجزاء منشور هنا أعتقد أن فيه إجابة على كل الشبهات التي تدور حول الإمام الأعظم ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 16-04-2014, 07:31 PM
الصورة الرمزية حسين المازري
حسين المازري حسين المازري غير متواجد حالياً
(مدير عام) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 592
افتراضي

هو مغلق لأن الإمام أبا حنيفة فوق هذه الشبهات السخيفة ومن حام حول جنابة الشريف يطرد فورا من المنتدى دون إنذار.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 16-04-2014, 09:10 PM
المصري المصري غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 85
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجة الإسلام مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أخي الكريم :
هناك موضوع: تحت عنوان "درء الافتراء بضعف حديث أبي حنيفة إمام الفقهاء"
وهو من ثلاثة أجزاء منشور هنا أعتقد أن فيه إجابة على كل الشبهات التي تدور حول الإمام الأعظم ..

سيدي الفاضل حجة الاسلام
جزاكم الله خيرا على حسن ردكم وزادكم الله من فضله ومن بركته ومن علمه وادبه

هلا تفضلتم بوضع رابط الموضوع الذي اشرت اليه حتى اطلع عليه واستفيد منه

وهناك ايضا موضوع متعلق بجملة منسوبة لسيدي بن المبارك تزعم ان حضرته كان يعتقد بالجهة
أرجوا ان ارى احد الافاضل بتفنيده حتى نتحصن جميعا من مثل هذه الدعاوى

وجزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 16-04-2014, 10:56 PM
كاتب
ضيف
 
المشاركات: n/a
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

درء الافتراء بضعف حديث أبو حنيفة إمام الفقهاء [الجزء الأول] :
http://www.azahera.net/showthread.php?t=9516
درء الافتراء بضعف حديث أبو حنيفة إمام الفقهاء [الجزء الثاني] :
http://www.azahera.net/showthread.php?t=9698
درء الافتراء بضعف حديث أبو حنيفة إمام الفقهاء [الجزء الثالث] :
http://www.azahera.net/showthread.php?t=10094
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 17-04-2014, 12:16 AM
فراج يعقوب فراج يعقوب غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 3,645
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسين المازري مشاهدة المشاركة
هو مغلق لأن الإمام أبا حنيفة فوق هذه الشبهات السخيفة ومن حام حول جنابة الشريف يطرد فورا من المنتدى دون إنذار.
بوركت وأُكرِمت
اللهم أصلح أمة سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم
__________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد كريم الآباء والأمهات وعلى آله السادات
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 17-04-2014, 12:50 PM
المصري المصري غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 85
افتراضي

شيخنا الفاضل (كاتب)
جزاكم الله خيرا وان شاء الله اقرأه
ولي طلب ارجوا الا اكون ثقيلا به
وددت لو تفضل احدكم بتفنيد مانسب الى الامام بن المبارك والامام اسحاق بن راهوية من كلام يفيد بإعتقاد الجهة في مشاركة مستقلة وجزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 17-04-2014, 03:08 PM
الصورة الرمزية الصاعق
الصاعق الصاعق غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 122
افتراضي

اخى المصرى: ما روى عن الامام بن المبارك عن على بن الحسن قلت: فان الجهمية تقول هو هذا . قال: انا لا نقول كما قالت الجهمية .. نقول هو,هو قلت: بحد؟ قال: اى والله بحد.
*فقد فسر ذلك الحافظ الشيخ احمد بن الجسين البهيقى : حيث قال : انما اراد عبد الله( الحد , حد السمع) وهو ان خبر الصادق ورد بانه على العرش استوى فهو كما اخبر وقصد بذلك تكذيب الجهمية فيما زعمو وحكايته الاخرى تدل على مراده ( الاسماء والصفات للبهيقى - 336/2)
---
ثم نحن اذا اردنا ان نثبت مذهب احدهم نثبته بما اشتهر وتواتر واستفاض عن الامام وهذا هو طريقة النقل اصلا والمشهور عن بن المبارك انه منزه .. فما اشتهر مقدم لانه اثبت ولا يمكن لعاقل ان يحكم على ما اشتهر من امام برواية اساء فهمها .. هذا ليس منهج علمى رصيد.. والا تعارض الامر.
بوركت
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 17-04-2014, 05:24 PM
كاتب
ضيف
 
المشاركات: n/a
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصاعق مشاهدة المشاركة
اخى المصرى: ما روى عن الامام بن المبارك عن على بن الحسن قلت: فان الجهمية تقول هو هذا . قال: انا لا نقول كما قالت الجهمية .. نقول هو,هو قلت: بحد؟ قال: اى والله بحد.
*فقد فسر ذلك الحافظ الشيخ احمد بن الجسين البهيقى : حيث قال : انما اراد عبد الله( الحد , حد السمع) وهو ان خبر الصادق ورد بانه على العرش استوى فهو كما اخبر وقصد بذلك تكذيب الجهمية فيما زعمو وحكايته الاخرى تدل على مراده ( الاسماء والصفات للبهيقى - 336/2)
---
ثم نحن اذا اردنا ان نثبت مذهب احدهم نثبته بما اشتهر وتواتر واستفاض عن الامام وهذا هو طريقة النقل اصلا والمشهور عن الحسن بن المبارك انه منزه .. فما اشتهر مقدم لانه اثبت ولا يمكن لعاقل ان يحكم على ما اشتهر من امام برواية اساء فهمها .. هذا ليس منهج علمى رصيد.. والا تعارض الامر.
بوركت
أحسنت أخي الصاعق بارك الله فيك.
وكإضافة بسيطة من المصدر السابق - الأسماء والصفات للبيهقي - مباشرة بعد الكلام الذي نقله أخونا الحبيب الصاعق :

(( أخبرنا أبو عبد الله الحافظ ، أنا أبو بكر محمد بن داود الزاهد ، ثنا محمد بن عبد الرحمن السامي ، حدثني عبد الله بن أحمد بن شبويه المروزي ، قال : سمعت علي بن الحسن بن شقيق ، يقول : سمعت عبد الله بن المبارك ، يقول : نعرف ربنا فوق سبع سماوات ، على العرش استوى ، بائن من خلقه ، ولا نقول كما قالت الجهمية بأنه ههنا . وأشار إلى الأرض . قلت : قوله : « بائن من خلقه » .يريد به ما فسره بعده من نفي قول الجهمية لا إثبات جهة من جانب آخر ، يريد ما أطلقه الشرع والله أعلم )) إنتهى

ومما يبين كلام الجهمية بوضوح ما جاء بعد ذلك في نفس الكتاب :

(( أخبرنا محمد بن عبد الله الحافظ ، قال : سمعت محمد بن صالح بن هانئ ، يقول : سمعت أبا بكر محمد بن إسحاق بن خزيمة يقول : سمعت أبا قدامة ، يقول : سمعت أبا معاذ البلخي بفرغانة قال : قرأت على جهم القرآن وكان على معبر الترمذ وكان رجلا كوفي الأصل فصيح اللسان ، لم يكن له علم ولا مجالسة أهل العلم ، كان يتكلم مع المتكلمين فقالوا له : صف ربك الذي تعبده . قال : فدخل البيت لا يخرج كذا وكذا ، قال : ثم خرج عليهم بعد أيام ذكرها فقال : هو هذا الهواء مع كل شيء وفي كل شيء ولا يخلو من شيء ، كذب عدو الله ، إن الله تعالى في السماء كما وصف نفسه ))
إنتهى

وكلام الجهم هذا معناه الحلول والعياذ بالله، فلذلك ردوا عليه ردا عنيفا وأوجبوا على العوام من أمثاله الاكتفاء بما ورد في الشرع "تفويضا" ليسلموا من الخطإ والزلل، وإلا فالتأويل ليس ممنوعا في حق الراسخ في العلم الذي يعرف حقائق الأمور ولا تشتبه عليه المسائل.

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 17-04-2014, 05:38 PM
الصورة الرمزية الصاعق
الصاعق الصاعق غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 122
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاتب مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم


أحسنت أخي الصاعق بارك الله فيك.
وكإضافة بسيطة من المصدر السابق - الأسماء والصفات للبيهقي - مباشرة بعد الكلام الذي نقله أخونا الحبيب الصاعق :

(( أخبرنا أبو عبد الله الحافظ ، أنا أبو بكر محمد بن داود الزاهد ، ثنا محمد بن عبد الرحمن السامي ، حدثني عبد الله بن أحمد بن شبويه المروزي ، قال : سمعت علي بن الحسن بن شقيق ، يقول : سمعت عبد الله بن المبارك ، يقول : نعرف ربنا فوق سبع سماوات ، على العرش استوى ، بائن من خلقه ، ولا نقول كما قالت الجهمية بأنه ههنا . وأشار إلى الأرض . قلت : قوله : « بائن من خلقه » .يريد به ما فسره بعده من نفي قول الجهمية لا إثبات جهة من جانب آخر ، يريد ما أطلقه الشرع والله أعلم )) إنتهى

وفيك ولك وعليك بارك الله اخى الحبيب "كاتب" ومشكور على الاضافة الهامة ونسعد بتواجدكم لا حرمنا الله طلتكم.
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 17-04-2014, 05:57 PM
متابع متابع غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 227
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
بسم الله خير الأسماء في الأرض وفي السماء والصلاة والسلام على سيد الرسل وخاتم الأنبياء وعلى آله الأصفياء والأنقياء وعلى صحابته أجمعين الغر الميامين الأتقياء وعلى جميع الرسل والأنبياء.
وبعد ، ، ،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسين المازري مشاهدة المشاركة
هو مغلق لأن الإمام أبا حنيفة فوق هذه الشبهات السخيفة ومن حام حول جنابة الشريف يطرد فورا من المنتدى دون إنذار.
كلام من ذهب سيدي فجزاكم الله تعالى ألف ألف خير وأحسن الله تعالى إلينا وإليكم في الدنيا والآخرة.

وجزى الله تعالى جميع الأخوة خيراً على ما قدموه من فوائد

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 20-04-2014, 03:36 PM
المصري المصري غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 85
افتراضي

جزاكم الله خيرا على مااوردتموه
اسأل الله ان يجعله في ميزان حسناتكم
وان يزيدكم علما وفهما ونورا وادبا
اللهم آمين يارب العالمين
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 20-04-2014, 07:50 PM
الصورة الرمزية حجة الإسلام
حجة الإسلام حجة الإسلام غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 1,298
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

نسأل الله العظيم رب العرش العظيم ..
أن يجزي الأفاضل كاتب والصاعق، الخير الكثير، على حسن المبادرة، وفضل المشاركة ..
__________________
يقول الإمام مالك رضي الله عنه: ( ليس العلم بكثرة الرواية، وإنما العلم نور يضعه الله في القلوب )؛ ورد في "ترتيب المدارك" للقاضي عياض [ج1/ص: 205] ..
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 21-07-2014, 12:35 PM
الإمام الرباني الإمام الرباني غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 390
افتراضي

جزى الله خيراً الأخوة الأساتذة على ما ذكروه وأسأل الله لهم الرضا والقبول

1- القول المنسوب لابن المبارك في إثبات الحد :

الصحيح أن (الحد) هو نفي لقول الجهمية في إثبات مخالطة المخلوقات والكون فيها ، فلا ينبغي إلزام ابن المبارك بإثبات حد لذات الله عز وجل يكون بعده حداً لحيز المخلوق
وقد ذكر الأخوة الفضلاء نص الحافظ أبو بكر البيهقي رحمه الله في هذا الصدد

والذي يُؤيِّدُ ذلك أن الجهمية لا يقولون بأن الله في الأرض إنما يقولون (هو بكل مكان) ، فكان هذا التفسير هو الأنسب والأصوب لعبارة ابن المبارك خاصة أن لفظة (الحد) في العبارة ليست مضافة إلى الحق تبارك وتعالى. جلَّ الله وعزَّ وتعالى عن ذلك علواً كبيراً

وقد ذكر الحافظ أبو سليمان الخطابي رحمه الله تعالى في الرسالة الناصحة ما نصه : (على أن هذه الحكاية قد رويت لنا أنه قيل له أنعرف ربنا بجد قال نعم بجد بالجيم لا بالحاء)

وقد ذكر الحافظ قبل ذلك ونصه : (قال ومن هذا الباب أن قوماً منهم زعموا أن لله حداً وكان أعلا ما احتجوا به في ذلك حكاية عن ابن المبارك قال علي بن الحسن بن شقيق قلت لابن المبارك نعرف ربنا بحد أو نثبته بحد فقال نعم بحد
فجعلوه أصلاً في هذا الباب وزادوا الحد في صفاته تعالى الله عن ذلك سبيل هؤلاء القوم عفانا الله وإياهم أن يعلموا أن صفات الله تعالى لا تؤخذ إلا من كتاب أو من قول رسول الله صلى الله عليه وسلم دون قول أحد من الناس كائناً من كان علت درجته أو نزلت تقدم زمانه أو تأخر لأنها لا تدرك من طريق القياس والاجتهاد فيكون فيها لقائل مقال ولناظر مجال)

2- ورد القول بالحد في العقيدة المنسوبة لبعض السلف (كالإمام أحمد والإمام ابن راهويه) برواية حرب بن اسماعيل الكرماني فقد جاء فيها : (... ولله عرش ، وللعرش حملة يحملونه ، وله حد ، والله أعلم بحده ...)
درء التعارض 2 / 23

قلت : وهذه العقيدة قال عنها الإمام ابن تيمية (وقد نُقِل في رسالة عنه - أي الإمام أحمد - إثبات لفظ الحركة مثل ما في العقيدة التي كتبها حرب بن اسماعيل
وليست هذه العقيد ثابتة عن الإمام أحمد بألفاظها ، فإني تأمَّلت لها ثلاثة أسانيد مظلمة برجال مجاهيل ، والألفاظ هي ألفاظ حرب بن اسماعيل ، لا ألفاظ الإمام أحمد ، ولم يذكرها المعنيّون بجمع كلام الإمام أحمد ، كأبي بكر الخلال في كتاب السنة ، وغيره من العراقيين العالمين بكتاب أحمد ، ولا رواها المعروفون بنقل كلام الإمام ، لا سيما مثل هذه الرسالة الكبيرة ، وإن راجت على كثير من المتأخرين)
الاستقامة 1 / 73

3- ورد نفي الحد عن سيدنا مصباح التوحيد الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ورضي عنه ، فقد جاء في الخطبة الغراء ما نصه :
((الحمد لله الأحد الصمد ، الواحد المنفرد ، الذي لا من شيء كان ولا من شيء خلق إلا وهو خاضع له ، قدرة بان بها من الأشياء ، وبانت الأشياء منه ، فليست له صفة تنال ، ولا حد يضرب له فيه الأمثال ، كلٌّ دون صفته تحبير اللغات ، وضلت هناك تصاريف الصفات ، وحارت دون ملكوته مذاهب التفكير ، وانقطعت دون علمه جوامع التفسير ، وحالت دون غيبه حجب تاهت في أدنى دنوها طامحات العقول. فتبارك الله الذي لا يبلغه بعد الهمم ، ولا يناله غوص الفطن ؛ وتعالى الذي ليس له نعت موجود ، ولا وقت محدود. وسبحان الذي ليس له أول مبتدأ ، ولا غاية منتهى ، ولا آخر يفنى ؛ وهو سبحانه كما وصف نفسه ، والواصفون لا يبلغون نعته ، أحاط بالأشياء كلها علمه ...)
العقد الفريد 4 / 163 - 164

قلت : فتأمل قوله : (ولا حد يضرب له فيه الأمثال)

والحمد لله رب العالمين
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 06:48 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر