::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > العقيدة والفرق
   

العقيدة والفرق ما يكتب في هذا القسم يجب أن يكون موافقا لعقيدة الجمهور (الأشاعرة والماتريدية).

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-11-2016, 12:38 PM
ابو سعيد الهدلي ابو سعيد الهدلي غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 45
افتراضي هل الخلاف في اسلام ابي طالب معتبر عند اهل السنة؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هناك بعض العلماء المتاخرين الذين الفوا الكتب في اسلام ابي طالب مثل الامام البرزنجي الذي الف كتابه "بغية الطالب لإيمان أبي طالب وحسن خاتمته" و المفتي احمد زيني دحلان وغيرهما

ما رايكم يا مشايخ الكرام في هذه الكتب وهل الخلاف في اسلام ابي طالب معتبر عند اهل السنة والجماعة؟

بارك الله فيكم ونفعنا بكم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 13-11-2016, 06:52 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,757
افتراضي

هذه الكتب لم تؤلف لإثبات إسلام أبي طالب لأن أبا طالب لم يسلم من حيث الظاهر، بل لبحث إمكانية نجاته يوم القيامة على مذهب الجمهور وهم الأشاعرة خلافا للسادة الماتريدية .. والخلاف يتلخص في احتمال أن يكون أبو طالب مصدقا بقلبه ومؤمنا ولكنه لم يصل إلى مستوى الجهر بذلك والنطق بالشهادتين، فإذا افترضنا أنه كان مصدقا مؤمنا باطنا ـ وهناك قرائن كثيرة تدل على ذلك ـ ولكن كان ينقصه الشهادتان اللتان أبى أن ينطقهما خوفا من قومه، فهناك إمكانية لنجاته يوم القيامة على مذهب الأشاعرة فقط لأنهم يجعلون التصديق القلبي هو الأساس في الإيمان وأما النطق بالشهادتين فهو للإخبار عن هذا التصديق القلبي والإعلان عنه، وأن من لم ينطق فهو كافر ظاهرا لتركه الإعلان ولكنه عند الله مؤمن لأن الله مطلع على قلبه عالم به (وَقَالَ رَجُلٌ مُؤْمِنٌ مِنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ) (وَلَوْلَا رِجَالٌ مُؤْمِنُونَ وَنِسَاءٌ مُؤْمِنَاتٌ لَمْ تَعْلَمُوهُمْ أَنْ تَطَئُوهُمْ فَتُصِيبَكُمْ مِنْهُمْ مَعَرَّةٌ بِغَيْرِ عِلْمٍ) ومتى لم يحصل هذا الإعلان فالتصديق القلبي كاف للنجاة يوم القيامة عند الأشاعرة ولكننا في الدنيا نتعامل معه بحسب الظاهر ونجري عليه أحكام الكفار.
وأما عند السادة الماتريدية ـ وكما في الطحاوية وغيرها ـ فالنطق بالشهادتين لا بد منه لصحة الإيمان فمن لم ينطق الشهادتين لا يقبل إيمانه فلا يمكن القول بنجاة أبي طالب على قولهم هذا.
إذن فمن ألف في نجاة أبي طالب كان يعتمد في إمكانية نجاة أبي طالب على أمرين أو أحدهما :
الأول أخبار واهية في إسلامه لم تثبت.
والثاني أن القرائن الكثيرة دالة على إيمانه وتصديقه وإن لم ينطق بالشهادتين، ومن هذا حاله فنجاته محتملة يوم القيامة على مذهب الجمهور وإن كان محكوما بكفره ظاهرا في الدنيا.

فإذا علمت أن هذه الكتب إنما اعتمدت على القرائن القوية من حال أبي طالب مع النبي صلى الله عليه وسلم ونصرته ونصرة دينه بكل قوة حتى شاركه في الكثير من المحن والآلام ومات في الشعب محصورا مع النبي صلى الله عليه وسلم وحسبك قول أبي طالب المشهور في سيرة ابن إسحق :
( والله لن يصلوا اليه بجمعهم % حتى أوسد في التراب دفينا )
( امض لأمرك ما عليك غضاضة % وأبشر وقر بذاك منك عيونا )
( ودعوتني وعلمت أنك ناصح % فلقد صدقت وكنت قدما أمينا )
( وعرضت دينا قد عرفت أنه % خير أديان البرية دينا )
( لولا الملامة أو حذاري سبة % لوجدتني سمحا لذاك مبينا )

فإذا علمت ذلك وهو من الناحية المنطقية والأدبية مقبول جدا، ويمكن أن يستفاد منه أن أبا طالب كان مصدقا للرسول إلا أنه ثقل عليه أن يخالف قومه عصبية لهم ..

وإذا علمت ايضا أن التصديق القلبي هو أساس النجاة يوم القيامة وأنه مذهب معتبر وأنه قول الأكثرية والجمهور ..

إذا علمت ذلك عرفت أن هذه الكتب بنيت على أصل أصيل وحجة ودليل وأنها معتبرة عند أهل السنة والجماعة، والله أعلم.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله

آخر تعديل بواسطة الأزهري ، 13-11-2016 الساعة 06:58 PM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 17-11-2016, 10:06 AM
خويدم خويدم غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 56
افتراضي

جزاكم الله خيرا شيخنا الكريم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 17-11-2016, 12:31 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,421
افتراضي

كل هذه الإحتمالات يرد عليها ماجاء في البخاري ومسلم :[لَأَسْتَغْفِرَنَّ لَكَ مَا لَمْ أُنْهَ عَنْكَ ، فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ ]

ولذلك قال الإمام المحقق سيدنا عبد العزيز اللمطي الفاسي المالكي في قرة الأبصار :

وحمزة العباس عند العلمــا**قد أدركا البعثـــــــــة ثم أسلما
لاكن أبوطالب مع أبي لهب **قد أدركا البعث ومانالا الأرب
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 17-11-2016 الساعة 12:34 PM
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 18-11-2016, 03:09 AM
فراج يعقوب فراج يعقوب غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 3,648
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأزهري مشاهدة المشاركة

فإذا علمت أن هذه الكتب إنما اعتمدت على القرائن القوية من حال أبي طالب مع النبي صلى الله عليه وسلم ونصرته ونصرة دينه بكل قوة حتى شاركه في الكثير من المحن والآلام ومات في الشعب محصورا مع النبي صلى الله عليه وسلم وحسبك قول أبي طالب المشهور في سيرة ابن إسحق :
( والله لن يصلوا اليه بجمعهم % حتى أوسد في التراب دفينا )
( امض لأمرك ما عليك غضاضة % وأبشر وقر بذاك منك عيونا )
( ودعوتني وعلمت أنك ناصح % فلقد صدقت وكنت قدما أمينا )
( وعرضت دينا قد عرفت أنه % خير أديان البرية دينا )
( لولا الملامة أو حذاري سبة % لوجدتني سمحا لذاك مبينا )

فإذا علمت ذلك وهو من الناحية المنطقية والأدبية مقبول جدا، ويمكن أن يستفاد منه أن أبا طالب كان مصدقا للرسول إلا أنه ثقل عليه أن يخالف قومه عصبية لهم ..

وإذا علمت ايضا أن التصديق القلبي هو أساس النجاة يوم القيامة وأنه مذهب معتبر وأنه قول الأكثرية والجمهور ..

إذا علمت ذلك عرفت أن هذه الكتب بنيت على أصل أصيل وحجة ودليل وأنها معتبرة عند أهل السنة والجماعة، والله أعلم.
اللهم صل على سيدنا محمد وآله وسلم
جزاكم الله خيرا
وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم
__________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد كريم الآباء والأمهات وعلى آله السادات
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 20-11-2016, 09:37 AM
ابو سعيد الهدلي ابو سعيد الهدلي غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 45
افتراضي

بارك الله فيكم فضيلة الشيخ الازهري
اسأل الله ان يحفظكم وسائر علماء اهل السنة من كيد اعداء الاسلام
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله واصحابه اجمعين
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 25-11-2016, 09:36 AM
الصورة الرمزية محب الازهر الشريف
محب الازهر الشريف محب الازهر الشريف غير متواجد حالياً
مشارك نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 162
Thumbs up

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو سعيد الهدلي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هناك بعض العلماء المتاخرين الذين الفوا الكتب في اسلام ابي طالب مثل الامام البرزنجي الذي الف كتابه "بغية الطالب لإيمان أبي طالب وحسن خاتمته" و المفتي احمد زيني دحلان وغيرهما

ما رايكم يا مشايخ الكرام في هذه الكتب وهل الخلاف في اسلام ابي طالب معتبر عند اهل السنة والجماعة؟

بارك الله فيكم ونفعنا بكم
شكرًا لك اخي ااكريم على طرحك للموضوع استفدت كثير
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 02-12-2016, 12:34 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,757
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى أمين مشاهدة المشاركة
كل هذه الإحتمالات يرد عليها ماجاء في البخاري ومسلم :[لَأَسْتَغْفِرَنَّ لَكَ مَا لَمْ أُنْهَ عَنْكَ ، فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ ]
ما جاء في البخاري ومسلم يوضحه ما جاء عند الطبري قال :
\حدثني المثنى قال، حدثنا أبو حذيفة قال، حدثنا شبل، عن عمرو بن دينار: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: استغفر إبراهيم لأبيه وهو مشرك، فلا أزال أستغفر لأبي طالب حتى ينهاني عنه ربّي! فقال أصحابه: لنستغفرن لآبائنا كما استغفر النبي صلى الله عليه وسلم لعمه! فأنزل الله: "ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين" إلى قوله: "تبرأ منه".

فبينت هذه الرواية أن الأية نزلت بسبب أبي طالب نعم، ولكن ليس بعد أن استغفر النبي لأبي طالب مباشرة، وإنما بعد أن عزم الصحابة على تقليد النبي والاستغفار لآبائهم الذين لا شك في شركهم ظاهرا وباطنا، فزال الإشكال والتعارض بين حديث البخاري ومسلم ورواية الطبري، والله أعلم.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 21-12-2016, 08:06 AM
الزهو بالاسلام الزهو بالاسلام غير متواجد حالياً
مشارك جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: الجزائر
المشاركات: 18
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأزهري مشاهدة المشاركة


وإذا علمت ايضا أن التصديق القلبي هو أساس النجاة يوم القيامة وأنه مذهب معتبر وأنه قول الأكثرية والجمهور ..

إذا علمت ذلك عرفت أن هذه الكتب بنيت على أصل أصيل وحجة ودليل وأنها معتبرة عند أهل السنة والجماعة، والله أعلم.
ارجو لو توضح ماقصدته بالجمهور..جمهور الاشاعرة ام جمهور المسلمين ؟!
مشكورا
__________________
"انا ..عندما اكون مسلما اكون انسانيا"
أُحسَب من طلبة العلوم الاسلامية ..تخصص العقيدة..
جزائر الشهداء
اهم اهتماماتي التفكير ..ثم نسال الله التوفيق- ثانيةً- للعمل بما تعلمناه
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 22-12-2016, 11:27 AM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,421
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأزهري مشاهدة المشاركة




فبينت هذه الرواية أن الأية نزلت بسبب أبي طالب نعم، ولكن ليس بعد أن استغفر النبي لأبي طالب مباشرة، وإنما بعد أن عزم الصحابة على تقليد النبي والاستغفار لآبائهم الذين لا شك في شركهم ظاهرا وباطنا، فزال الإشكال والتعارض بين حديث البخاري ومسلم ورواية الطبري، والله أعلم.

ظاهرمعنى الآية - على رواية الطبري - : ماكان للنبيء أن يستغفر لابي طالب ولا للصحابة أن يستغفروا لآبائهم
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 22-12-2016 الساعة 11:52 AM
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 22-12-2016, 11:45 AM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,421
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأزهري مشاهدة المشاركة



فبينت هذه الرواية أن الأية نزلت بسبب أبي طالب نعم، ولكن ليس بعد أن استغفر النبي لأبي طالب مباشرة، .
نزلت بعد أن عزم على الإستغفار وبعد أن أخبر بذلك:لَأَسْتَغْفِرَنَّ لَكَ مَا لَمْ أُنْهَ عَنْكَ ) فنهاه الله عن ذلك
فسواء كان ذلك بعد أن استغفر هو وحده عليه الصلاة والسلام أو استغفر معه الصحابة لآبائهم

لان الله اصدر نهيين :نهيا للنبي ء صلى الله عليه وسلم عن الاستغفار

ونهيا للصحابة عن الإستغفار

فقال : ماكان للنبيء والذين ءامنوا ان يستغفروا للمشركين ولو كانوا اولي قربى من بعد ماتبين لهم انهم أصحاب الجحيم اهــ

فهنا نهيان فليس نهيه للصحابة ناسخا لنهيه للنبي ء عليه الصلاة والسلام
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح

آخر تعديل بواسطة مصطفى أمين ، 22-12-2016 الساعة 11:53 AM
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 23-12-2016, 12:18 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,757
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهو بالاسلام مشاهدة المشاركة
ارجو لو توضح ماقصدته بالجمهور..جمهور الاشاعرة ام جمهور المسلمين ؟!
مشكورا
الأشاعرة هم جمهور المسلمين في هذه المسألة خصوصا أن كثيرا من الماتريدية يقولون بقول الأشاعرة هنا لاعتبار أو آخر.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 23-12-2016, 12:27 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,757
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى أمين مشاهدة المشاركة
فهنا نهيان فليس نهيه للصحابة ناسخا لنهيه للنبي ء عليه الصلاة والسلام
إن كانا نهيين فلئلا يتذرع الصحابة بأبي طالب وليس لأن أبا طالب مثل آبائهم، والأدلة على أن أبا طالب ليس كآبائهم ولا كأبي إبراهيم عليه السلام المعادي للتوحيد كثيرة.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 23-12-2016, 09:17 PM
مصطفى أمين مصطفى أمين غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 1,421
افتراضي

جزاك الله خيرا
__________________
إمامنا مالك صمصامة ذكر
عضب على هام أهل الزيغ مسلول
أما المدونة فهي أقوى ** كتب الفروع عند أهل التقوى
قبيل تسعين أتت ومائة ** من هجرة ثاني قرون الهجرة
فمن أراد علم الاولينا ** فهي منه أوأراد الدينا
المحض من رواية الأثبات ** فهي منه فعليه هاتي
ثم خليل اختصر المدونه ** مقتفيا كتب شيوخ متقنه
خليل لايحتاج في هذاالزمن ** لعرضه على الكتاب والسنن
لأنه ألف مذ سبعمائه ** ولم يزل من ذاك في أيدي فئه
مابين قارئ له وشارح ** وحافظ وناصر ومادح
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 10:54 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر