::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::
  التسجيل ::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+:: ::+: أتصل بنا (راسلنا) :+::  
::+: الواجهه الرئيسيه للموقع :+::

العودة   منتدى الأزهريين > الحوارات الإسلامية
   

الحوارات الإسلامية ما يكتب في هذا المنتدى لا يمثل بالضرورة رأي المنتدى ولا ينطبق على باقي الأقسام.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 27-04-2011, 08:48 PM
مصطفى أحمد ثابت مصطفى أحمد ثابت غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 52
Thumbs up دفع السهام الطائشة عن كتاب (أسانيد المصريين) للسيد أحمد بن عبد الرحمن المقدي الحضرمي

بسم الله الرحمن الرحيم


دفع السهام الطائشة
عن كتاب (أسانيد المصريين)



بقلم
الفقير شهاب الدين أحمد بن عبد الرحمن المقدي باعلوي الحضرمي الأزهري





الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الأمين ، المبعوث رحمة للعالمين، وعلى آله البررة الكرام ، وصحابته الأعلام ، مصابيح الظلام ، وسلم تسليما كثيرا


أما بعد :
فقد اطلعت على خبر نشر في موقع من مواقع الإنترنت، يتهم فيه صاحبه فضيلةَ الشيخ أسامة السيد الأزهري حفظه الله، بالقيام في كتابه (أسانيد المصريين، جمهرة في المتأخرين من علماء مصر ومناهجهم وبيان سلاسل أسانيدهم وذكر أسانيدنا إليهم) بسرقة تراجمه من كتاب (معجم المعاجم والمشيخات، والفهارس والبرامج والأثبات) لفضيلة الشيخ الدكتور يوسف بن عبد الرحمن المرعشلي حفظه الله تعالى، فتعجت من هذا الاتهام الظالم، واستغربت شدة الهجوم على كتاب (الأسانيد)، وعلى مؤلفه ، قبل أن يطلع هذا الأخ المنتقد على الكتاب فيما أحسب، فضلاً عن أن يخبره حق المخبرة، وإنما هو الرجم بالغيب، والاستعجال، والاستعجال عيب الرجال، كما يقول أهل الاعتدال، ولله درّ القطامي حيث يقول :


قد يدرك المتأني بعض حاجته=وقد يكون مع المستعجل الزلل

فأحببت أن أرد هذا الطيش، وأن أدفع هذه السهام الطائشة، عن كتاب: (أسانيد المصريين)، إحقاقا للحق، ودفعا للظلم عن رجل اجتهد وحرر وألف، وأتى بالفوائد النادرة، فحسده وحقد عليه بعضهم


حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه=فالناس أعداء له وخصوم

فهذا المنتقد بغير حق ذهب يكيل التهم جزافا، ويرمي بالسرقة دون نظر، في حين أن الحديث عن السرقات، من أخطر الموبقات، وليته تثبت وتروى ، بل ليته سكت ، ولو سكت من لا يعلم لقلّ الخلاف ، ورحم الله امرأ عرف قدر نفسه فوق عنده، والإنصاف عزيز كما يقول الإمام الحافظ الذهبي رحمه الله تعالى.
ولو أننا سلّمنا لمثل هذه التهم ، لما سلم لنا إمام ولا عالم ولا كتاب ، ولصارت الناس كلها سرقة في سرقة ... وما هكذا ياسعد تورد الإبل .
ولقد أحسن العلاّمة الجهبذ الشوكاني رحمه الله تعالى ، الدفاع عن الإمام الحافظ السيوطي رحمه الله تعالى لمّا ادّعى عليه بعضهم السَرَق فقال : ( وكذا قوله ـ قلت : أي المتهِم ـ أنه مسخ كذا وأخذ كذا ليس بعيب ، فإن هذا ما زال دأب المصنفين يأتي الآخر فيأخذ من كتب من قبله ، فيختصر أو يوضّح أو يعترض أو نحو ذلك من الأغراض التي هي الباعثة على التصنيف ، ومَنْ ذاك الذي يعمد إلى فن قد صنف فيه مَنْ قبله فلا يأخذ من كلامه ؟ ) أهـ ينظر البدر الطالع ، قلت : بل لم يسلم الشوكاني نفسه، بل ولم يسلم قبلهما الإمام البرهان الزركشي رحمه الله تعالى ، وغيرهم في القديم والحديث ، والداء قديم ، والعيب عتيق ، والقائمة تطول ، والإنصاف عزيز ، ولا حول و لاقوة الا بالله العلي العظيم .
وليتنبه أخي المنتقد لهذه القضية ـ وهي التفرقة بين السرقة وتوارد الكتب والمؤلفات ـ وليتأملها غاية التأمل فإنما تدرك الدقائق بالتأمل ، ولذا قيل : ( تأمل تدرك ) ، خصوصا قبل الكلام ، فإن الكلام كالسهم ، فلا بد من تقويمه بالتأمل أولا . والمنقولات تستلزم الإشتراك في العبارات ، مع اختلاف المقاصد والإشارات كما يقول بعضهم .
قال العلامة الفقيه ، الأديب النحرير ، حسنة جرجان وفرد الزمان ، القاضي الشافعي ، علي بن عبد العزيز الجرجاني (تـ 366هـ) في كتابه العجاب ( الوساطة بين المتنبي وخصومه ) بعد كلام ساقه : (( ... ولستَ تُعَد من جهابذة الكلام ، ونقّاد الشعر ، حتى تميّز بين أصنافه وأقسامه ، وتحيط علما برتبه ومنازله ، وتفصل بين السَّرَق والغصب ، وبين الإغارة والإختلاس ، وتعرف الإلمام من الملاحظة ، وتفرق بين المشترك الذي لا يجوز ادعاء السرق فيه ، والمبتذل الذي ليس أحد أولى به ، وبين المختص الذي حازه المبتدئ فملكه ، وأحياه السابق فاقتطعه ، وصار المعتدي مختلساً سارقاً ، والمشارك له محتدياً تابعاً ، وتعرف اللفظ الذي يجوز أن يقال فيه : أُخذ ونقل ، والكلمة التي يصح أن يقال فيها هي لفلان دون فلان )) وحسبنا هذا الكلام من هذا الإمام الحُجّة القاضي الحَكَم .



خلق الله للعلوم رجالا=وللدواوين كتاب وحساب


ويقول القاضي الجرجاني رحمه الله تعالى ، أيضا : وقد أحسن أحمد بن أبي طاهر في محاجّة البحتري لما ادعى عليه السَّرَق قوله :



(والشّعر ظَهْر طريق أنتَ راكبُه=فمنه منشـعب أو غير منشـعب
وربما ضمّ بين الركب منهجُـه=وألصق الطُّنُبَ العالي على الطُّنُب) اهـ.

وأنا كما ذكرت، أجزم أن أخي المنتقد لم يطلع على ما في الكتابين من تراجم للمصريين، ولم يستقري ما اتفقا في الترجمة له، وما افترقا فيه، ولم يطلع أيضا على نمط الترجمة في (أسانيد المصريين)، ولم يتأمل منهج مؤلفه في كتابه، وطبيعة عمله فيه، وكيفية معالجته للأخبار وتوثيقه لها، وما لاقاه وكابده من تعب ولأواء، في سنوات طوال، ورحيل إلى الأمصار، ومكابدة للأسفار، من أقصى الصعيد إلى أدناه، ومشافهة للقوم من العلماء ، أو من بقي من ذريتهم ، بغية التحقق والتثبت، الذي هو مزية أهل الحديث الشريف، وسمة أرباب الإسناد المنيف، وإنما فاه المنتقد بما فاه به على سبيل التعجل والتخمين، والكيل بمكيالين .
لا سيما وأن الترجمة في أسانيد المصريين لم تكن جافة حافة ، بل مزجت فيها الأسانيد بالعناقيد ، وبحوث الرواية بشذرات من أخبار القوم ومناهجهم، مع استطرادات ماتعة، وفرائد رائعة ، ونكات وتحريرات، تتميما للفائدة، وتحبيبا للقارئ، ودفعا للسآمة عنه.
قال الشيخ العلامة المحدث الجليل الشيخ عبد الفتاح أبوغدة رحمه الله، في مقدمة كتابه النفيس الماتع (صفحات من صبر العلماء): (فقد نقلت فيه محاسن ما رأيت، وخيار ما جنيت، مترسماً خطة الإمام ابن الجوزي رحمه الله تعالى، التي سلكها في تأليف كتابه (( صفة الصفوة )) الذي اختصر به كتاب (( حلية الأولياء )) لأبي نعيم الأصبهاني عليه الرحمة والرضوان، فقد قال ابن الجوزي في آخر مقدمته لكتابه المذكور 1: 38 : (( وإنما أنقل عن القوم محاسن ما نُقل، ولا أنقل كل ما نُقل، إذ لكل شئ صناعة، وصناعة العقل حسن الاختيار )) . أهـ
وقال العلامة الأديب أبو إسحق الحصري في كتابه (زهر الآداب): (( واختيار المرء قطعة من عقله، تدل على تخلفه أو فضله ))
وأحب في هذا المقام أن أنقل لأخي الناقد المتعجل ، ما قاله الإمام القاضي أبو الحسن الجرجاني ، في كتابه : (( الوساطة بين المتنبي وخصومه )) قال مانصه : (التفاضل ـ أطال الله بقاءك ـ داعية التنافس، والتنافس سبب التحاسد، وأهل النقص رجلان : رجل أتاه التقصير من قبله، وقعد به عن الكمال اختياره، فهو يساهم الفضلاء بطبعه، ويحنو على الفضل بقدر سهمه ، وآخر رأى النقص ممتزجا بخلقته ، ومؤثّلاً في تركيب فطرته ، فاستشعر اليأس من زواله ، وقصُرت به الهمة عن انتقاله ،فلجأ الى حسد الأفاضل ، واستغاث بانتقاص الأماثل ، يرى أن أبلغ الأمور في جبر نقيصته ، وستر ما كشفه العجز عن عورته، اجتذابهم إلى مشاركته ، ووسمهم بثلب سمته ، وقد قيل :


وإذا أراد الله نشر فضيلة=طويت أتاح لها لسان حسود

صدق والله وأحسن ! كم من فضيلة لو لم تسترها المحاسد لم تبرح في الصدور كامنه ، ومنقبة لو لم تزعجها المنافسة، لبقيت على حالها ساكنة ، لكنها برزت، فتناولتها ألسن الحسّد تجلوها، وهي تظن أنها تمحوها ، وتشهرها، وهي تحاول أن تسترها ، حتى عثر بها من يعرف حقها ، واهتدى اليها من هو أولى بها ، فظهرت على لسانه في أحسن معرض ، واكتست من فضله أزين ملبس ، فعادت بعد الخمول نابهة ، وبعد الذبول ناضرة ، وتمكنت من بر والدها فنوهت بذكره ، وقدرت على قضاء حق صاحبها فرفعت من قدره ، ( وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم ).
ولم تزل العلوم ـ أيدك الله ـ لأهلها أنسابا تتناصر بها ، والآداب لأبنائها أرحاما تتواصل عليها ، وأدنى الشِّرك في نسب الجوار ، وأول حقوق الجوار الامتعاض له ، والمحاماة دونه ، وما مَنْ حفظ دمه أن يسفك ، بأولى ممن رعى حريمه أن يهتك ، ولاحرمة أولى بالعناية ، وأحق بالحماية ، وأجدر أن يبذُل الكريم دونها عِرضه ، ويمتهن في إعزازها ماله ونفسه، من حرمة العلم، الذي هو رونق وجهه ، ووقاية قدره ، ومنار اسمه ، ومطية ذكره).
الإسراف ، بل تتصرف على حكم العدل كيف صرفك ، وتقف على رسمه كيف وقفك ، فتنتصف تارة وتعتذر أخرى ، وتجعل الإقرار بالحق عليك شاهدا لك اذا أنكرت ، وتقيم الاستسلام للحجة ـ إذا قامت ـ محتجا عنك اذا خالفت ، فإنه لاحال أشد للقلوب المنحرفة ، وأكثر استمالة للنفوس المشمئزة ، من توقفك عند الشبهة اذا عرضت ، واسترسالك للحجة اذا قهرت ، والحكم على نفسك اذا تحققت الدعوى عليها ، وتنبيه خصمك على مكامن حيلك اذا ذهب عنها ، ومتى عرفت بذلك صار قولك برهانا مسلما ، ورأيك دليلا قاطعا .. إلخ).
قال الشهاب المقدي الحضرمي -محرره-: وإنما نقلت هذا الكلام بطوله لنفاسته وتشابك بعضه ببعض، وفي هذا الكلام من هذا الإمام غنية وكفاية لذوي الإنصاف
ولله در القائل حيث يقول :

قصدت مساتي فاجتلبت مسرتي=وقد يحسن الإنسان من حيث لا يدري

يتبع...
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27-04-2011, 08:50 PM
مصطفى أحمد ثابت مصطفى أحمد ثابت غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 52
افتراضي رد السهام الطائشة 2

وفي هذا المعنى يقول الإمام، علامة العربية، وشيخ المفسرين في عصره، الإمام أبوحيان الأندلسي رحمه الله تعالى :

عداتي لهم فضل عليّ ومنّة=فلا أذهب الرحمن عني الأعاديا
هموا بحثوا عن زلتي فاجتنبتها=وهم نافسوني فاكتسيت المعاليا

ولأنني أجزم بأن المنتقد لم يطلع على (أسانيد المصريين) كما ذكرت ، أحببت هنا أن أبيّن له وللقارئ ما اشتمل عليه كتاب (أسانيد المصريين)، حتى يدرك الفارق ما بين الكتابين فأقول :


رتب المؤلف كتابه على ثلاثة أقسام :
القسم الأول : وعنوانه : أصولٌ و أركانٌ للمدرسة الإسنادية في مصر في العصور المتأخرة .
وفي هذا القسم دراسات نفيسة ، ومباحث مفيدة ، في غاية الإجادة و الإتقان ، ومنتهى الدقة والتحرير ، لمن نظر بعين الإنصاف كما ذكرنا ، وأولاها حظا من التأمل والتبصر .


ويزيدها طول التأمل بهجة=كأن العيون الناظرات صواقل

وقد اشتمل هذا القسم على الفصول التالية :
فصل : في رواج العلوم في مصر عبر الزمن
فصل : في لمحات من التغيرات التي طرأت على مصر في تلك الفترة
فصل : في نظام التعليم ، وفي طبيعة التأليف والكتابة العلمية في تلك الفترة
فصل : في ذكر المؤلفات التي ترجمت لأعيان المصريين
فصل : في أن الإسناد كاشف عن سريان العلوم في طبقات الأمة وأجيالها، وأنه يأتي للرواية والدراية والتزكية
فصل : في حال المسندين من المصريين
فصل : أسوق فيه مؤلفا مستقلا أسميته ( من لقب بمسند الدنيا ، ومعنى ذلك اللقب )
فصل : في سوق أسانيدنا إلى الحديث المسلسل بالمصريين
فصل : في سوق أسانيدنا إلى السند الموصوف بأنه أصح أسانيد المصريين
فصل : في سوق أسانيدنا إلى طريق المصريين في رواية صحيح البخاري
فصل : في سوق أسانيدنا إلى فقيه مصر وحافظها وعالمها الإمام الليث بن سعد رحمه الله
فصل : في سوق أسانيدنا إلى الإمام الحافظ الجليل عبد الغني بن سعيد الأزدي المصري ، حافظ مصر ومحدثها
فصل : في سوق أسانيدنا إلى إمام أهل هذا الفن ، ومركز أسانيد أهل مصر في زمانه ، سيد الحفاظ وأمير المؤمنين في الحديث الحافظ ابن حجر رحمه الله
فصل : في سوق أسانيدنا إلى ثبت الإمام محمد بن محمد بن عبدالقادر الأمير تـ1232هـ ، المسمى ( سد الأرب في علوم الإسناد والأدب )، وهو الذي عليه مدار أسانيد أهل مصر في الأعصار الأخيرة .اهـ
( تنبيه ) : استغرقت ترجمة الأمير الكبير في ( أسانيد المصريين )، نحو ثمانية عشر صفحة ، وقد تضمنت مباحث إسنادية مهمة ، ودراسة ماتعة حول ثبته سد الأرب، والذي كما يقول العلامة عبدالحي الكتاني : (مدار رواية المصريين ومعظم الحجازيين والمغاربة)، وتضمنت أيضا مبحثا مفيدا في مَنْ عليه مدار الإسناد في بلده وأهل قطره، بينما تقع ترجمته في (معجم المعاجم) تقع في 30 سطرا ـ أي في حدود صفحة ـ ، مع العلم أن في كلا الكتابين في ترجمة الأمير، من الفوائد ما ليس عند الآخر ، ويجب أن لا يفهم من كلامي هذا التنقيص أو الحط من قيمة كتاب المعجم ـ حاشا لله ـ ، وإنما أردت من هذه المقارنة السريعة دفع تهمة السرقة أو الاختصار عن كتاب (أسانيد المصريين)، ووضع الأمور في نصابها
والسؤال أخي المنتقد : هل تجد هذا القسم بما اشتمل عليه من فصول ومباحث ، والذي تصل عدد صفحاته إلى 206 صفحة ، هل تجده في ( معجم المعاجم والمشيخات ) لفضيلة الشيخ يوسف ـ وليس عبد الرحمن ـ المرعشلي حفظه الله، الذي نحترمه غاية الاحترام ،هل تجده فيه كي نسلم لك اتهامك لـكتاب (أسانيد المصريين) بالسرقة (سبحانك هذا بهتان عظيم)
والقسم الثاني : عنوانه : تراجم منتقاة لعدد من علماء مصر من بعد القرن العاشر الهجري .
وقد بلغ عدد العلماء المترجم لهم في هذا القسم مئة وثمانية 108عالما من علماء مصر ومسنديها و أئمتها ، من صـ 209ـ 811


يتبع....
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 27-04-2011, 08:57 PM
مصطفى أحمد ثابت مصطفى أحمد ثابت غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 52
افتراضي رد السهام الطائشة 3

(المترجم لهم في كتاب "أسانيد المصريين" دون "المعجم")
قلت : تفرد كتاب أسانيد المصريين بالترجمة لثمان وثمانين 88 عالما منهم حسبما توصلت إليه بعد النظر في الكتابين ، وهاك مسرد أسمائهم مرتبين على حروف المعجم كما رتبها مؤلفها :
1ـ فضيلة العلامة الفقيه الشيخ : إبراهيم بن محمد حلمي القادري الحنفي السكندري .
2ـ العلامة الشيخ إبراهيم بن محمد بن سليمان بن شلبي الفاوي .
3ـ العالم الكبير ، اللغوي الأديب المفسر ، فضيلة العلامة الشيخ إبراهيم الجبالي ابن حسن بن يوسف الأزهري .
4ـ شيخ الإسلام ، الإمام الشيخ : شهاب الدين أحمد بن علي بن عبدالله الدمهوجي الشافعي .
5ـ العلامة الإمام الشيخ أحمد بن شرقاوي بن مساعد بن تائه بن خلف بن يوسف بن خلف بن عبدالسلام بن جامع الخلفي الشرقاوي الفرشوطي الصديقي المالكي .
6ـ العلامة الكبير التقي الزاهد الشيخ : أحمد بن عبدالرحمن بن محمد البنّا ، الشهير بالساعاتي ، الشافعي .
7ـ العلامة الفقيه الأصولي المتمكن المتقن الشيخ : أحمد بن فهمي بن محمود بن خليفة أبو سنة الحنفي الأزهري .
8ـ العلامة الفقيه القارئ المتقن الإمام الشيخ : أحمد بن محجوب الكبير الرفاعي الفيومي المالكي الأزهري .
9ـ فضيلة الشيخ : أحمد بن حسن بن جابر بن رجب الأزهري .
10ـ العلامة المحدث النقاد الشيخ الجليل : أحمد بن معبد بن عبدالكريم بن سليمان بن حسن الفيومي الأزهري .
11ـ العلامة الفقيه الشيخ : شهاب الدين أحمد بك بن أحمد بن يوسف بن أحمد بن أحمد بن عبداللطيف الحسيني الشافعي الأزهري .
12ـ العلامة المحدث الناقد السيد : أحمد بن محمد شاكر بن أحمد بن عبدالقادر بن عبدالوارث الأزهري الحسيني .
13ـ المسند المعتني ، فضيلة الشيخ : أبو أنس أسامة بن السيد بن عبيد بن السيد التيدي
14ـ الفقير إلى مولاه القدير : أسامة بن السيد بن محمود بن محمد بن سعد بن نعمان الأزهري، حيث ترجم المؤلف لنفسه.
15ـ فضلية المسند الشيخ : أيمن بن عبدالفتاح أبو شادي الحسني المالكي .
16ـ العلامة الشيخ : بسيوني بن بسيوني بن حسن عسل الحسني القرنشاوي الشافعي الأزهري.
17ـالقارئ المتقن العلامة السيد : جمال بن فاروق بن جبريل بن محمود الدقاق الفرشوطي الحسني الحنفي الأزهري .
18ـ العلامة الفقيه الجليل الشيخ : حسن بن إبراهيم بَشَنْك الموشي الشافعي السيوطي .
19ـ العلامة المتفنن الإمام ، شيخ الإسلام ، الشيخ : نورالدين أبوالسعادات حسن بن محمد كتن بن محمود العطار الأزهري .
20ـ العلامة الجليل ، المتكلم المعقولي ، الصالح التقي الشيخ : حسن بن محمود بن عبداللطيف الشافعي الأزهري .
21ـ العلامة الشيخ : الحسن بن منصور الأزهري .
22ـ العلامة المعمّر الشيخ : حسنين بن محمد بن حسنين بن محمد بن حسنين بن علي مخلوف العدوي ثم القاهري الحنفي .
23ـ الإمام الأكبر ، شيخ الإسلام ، وشيخ الأزهر الشريف ، العلامة الشيخ : حسونة بن عبدالله النواوي الحنفي .
24ـ العلامة المسند المعمر : داود بن سليمان بن أحمد بن محمد بن عمر بن عامر بن خضر الشرنوبي البرهاني المالكي الخربتاوي .
25ـ العلامة المسند المعتني الكبير، السيد : أبو هريرة داود بن محمد بن أحمد القلعي الشافعي الأزهري .
26ـ العلامة المحقق الشيخ : محمد رشاد بن عبدالمطلب .
27ـ المحدث العلامة الشيخ : رفعت بن فوزي بن عبدالمطلب بن محمد شهبة الحنفي .
28ـ العلامة الجليل ، الإمام الولي العارف المربي الشيخ : محمد زكي الدين بن الخليل إبراهيم بن علي الشادلي الأزهري ، رائد العشيرة المحمدية .
29ـ العلامة الجليل الشيخ : محمد زكي الدين بن محمد أبي القاسم الحجازي بن محمد علي بن محمد سليمان القوصي المالكي الأزهري .
30ـ العلامة الصالح التقي الشيخ : سعد بن سعد بن رزق عبدالرحمن جاويش الكفراوي الأزهري الحسيني .
31ـ العلامة الإمام الفقيه ، شيخ الإسلام والمسلمين : سليم بن أبي فراج بن سليم بن مطر البشري المالكي الأزهري .
32ـ العلامة الجليل ، فضيلة الشيخ : سيد بن أحمد بن رمضان المسير الأزهري .
33ـ العلامة الصالح التقي الإمام العارف الشيخ : صالح بن محمد بن صالح رفاعي الجعفري الحسيني الأزهري .
34ـ فضيلة العلامة الشيخ المبجل : محمد ضياء الدين بن محمد نجم الدين ابن الإمام محمد أمين الكردي الشافعي الأزهري .
35ـ العلامة الفقيه الجليل ، شارح مختصر خليل ، الإمام الشيخ : عبدالجواد بن محمد بن أبي الجود بن صائن الدين الأنصاري ، الخزرجي ، المالكي ، البرديسي الأصل ، الجرجاوي الإقامة والسكن .
36ـ العلامة الفقيه الأديب الشيخ الوجيه : عبدالرحمن بن محمود بن أحمد قراعة السيوطي الحنفي ، مفتي الديار المصرية الأسبق .
37ـ العلامة الشيخ : عبدالرحمن بن إبراهيم بن عثمان بن محمد بن داود بن أحمد بن محمد بن سليمان بن علي العطار السمنودي الحسيني المنصوري الأزهري .
38ـ العلامة ، الأديب الكبير ، الداعية السيد : محمد عبدالرحيم بن جاد بن السيد بن بدرالدين بن عبدالباري الحسيني التلاوي الأزهري الشافعي .
39ـ العلامة القارئ المتقن الشيخ : عبدالسلام بن محمد بن محمد بن إبراهيم حبوس الشرقاوي الأزهري .
40ـ العلامة التقي ، المتكلم الجليل ، الشيخ : عبدالفتاح بن عبدالله بن طه بن محمد بركة الأزهري السكندري ثم الدمياطي .
41ـ العلامة التقي الفقيه المسند المعمّر : أبو محمد عبدالله بن محمد بن صالح البنا الحنفي الرشيدي ثم السكندري .
42ـ العلامة الفقيه الشيخ : أبو محمد عبدالله بن محمود بن عبدالرحيم زنط ـ بضم الزاي وسكون النون ، لقب لغطاء الرأس ـ الصعيدي الإسنوي المالكي .
43ـ العلامة الفقيه المتفنن الشيخ : أبو محمود عبدالمجيد بن إبراهيم بن محمد الشرنوبي الأزهري المالكي .
44ـ العلامة الجليل المحقق الواسع الإطلاع الشيخ : عبدالمعطي بن حسن بن رجب السقا الفرغلي الشافعي .
45ـ العلامة الفقيه اللغوي المتقن السيد : عبدالهادي نجا بن رضوان نجا بن محمد الأبياري الشافعي .
46ـ الإمام العارف التقي المعمّر السيد : عبدالوهاب بن عبدالسلام بن أحمد بن حجازي العفيفي المرزوقي المالكي .
47ـ فضيلة العلامة الشيخ : عبدالوهاب بن عبداللطيف بن عبدالله الحسيني الديروطي المالكي الأزهري .
48ـ العلامة الفقيه الشيخ : عثمان بن عيسى بن عبدالله بن علي بن وهيب بن ناصر بن محمد بن النجار بن علي بن أحمد بن محمد بن حربي بن غالي بن نجم الدين الأمير بن تمام بن تميم بن الوليد بن تمام الأنصاري الخزرجي الإسنوي المالكي .
49ـ العلامة الجليل ، الفقيه ، الأصولي ، المتفنن ، الأستاذ الإمام : نورالدين أبو الحسن علي بن جمعة بن محمد بن عبدالوهاب بن سليم بن عبدالله بن سليمان الأزهري الشافعي ، مفتي الديار المصرية .
50ـ العلامة الشيخ السيد : أبو الحسن علي بن سرور الزنكلوني الحسيني الأزهري .
51ـ العلامة المحقق الأصولي الأديب الشيخ : نورالدين أبو الحسن علي بن عبدالحق القوصي بن يوسف بن حسن بن نوفل ابن سيدي يوسف أبي الحجاج الأقصري الحسيني القوصي ثم السيوطي الحجاجي المالكي .
52ـ العلامة القارئ الشيخ : علي بن محمد توفيق النحاس الدمياطي .
53ـ العلامة الكبير فضيلة الشيخ : متولَّى بن يوسف بن حسن بن شلبي الأزهري الشرقاوي، الشهير بالشيخ:رؤوف شلبي
54ـ العلامة المحدث المفسر السيد : أبو المواهب محمد بن إبراهيم بن عبدالباعث بن أحمد بن غنيم الكتاني الحسيني السكندري .
55ـ العلامة الفقيه الجليل ، الإمام الشيخ : شمس الدين أبو عبدالله محمد بن أحمد بن محمد عليش المالكي .
56ـ العلامة القاضي الشيخ : محمد بن حسين الأنصاري الخزرجي العمراني .
57ـ المعمّر الأديب، الصالح، البركة : أبو البركات محمد بن سعد بن بدران الدمياطي الشاذلي القاوقجي .
58ـ العلامة الكبير ، الإمام الحكيم الشيخ : محمد بن عبدالله بن محمد بن حسين دراز الأزهري
59ـ العلامة الجليل المتقن ، الفقيه الأصولي الشيخ : محمد بن عبدالوهاب البحيري الأزهري الحنفي .
60ـ شيخ الإسلام، الإمام الأكبر، العلامة الأصولي الفقيه : محمد أبو الفضل ابن علي الجيزاوي الوراقي المالكي .
61ـ العلامة الكبير المحدث المفسر الشيخ : أبو السادات محمد بن محمد أبو شهبة الدسوقي الأزهري .
62ـ العلامة المؤرخ الكبير النسّابة الأديب الشيخ : محمد بن محمد بن حامد بن محمد بن أحمد ابن حجازي بن أحمد المراغي الجرجاوي الحسني المالكي .
63ـ العلامة الكبير الشيخ : محمد عيسى القلماوي الأزهري الشافعي .
64ـ العلامة المحدث الصالح التقي الشيخ : محمد الحافظ بن عبداللطيف بن سالم التيجاني المالكي الحسيني .
65ـ فضيلة العلامة الشيخ : محمد بن محمد بن عبدالرحمن التفتازاني الغنيمي الوفائي الحسيني العلوي .
66ـ العلامة الفقيه : عبدالله بن إبراهيم بن حسن بن محمد أمين بن علي ميرغني الحسيني المتقي المكي الطائفي الحنفي الملقب بالمحجوب .
67ـ العلامة الفقيه الأصولي المتفنن المتقن الإما الجليل الشيخ : محمد بن هاشم بن محمود بن عمر السيوطي الأزهري الحنفي .
68ـ العلامةالشيخ : مصطفى أمين إبراهيم عمر طالب التازي الأزهري الحسني نسبا القاهري مولدا المغربي أصلا الشافعي مذهبا .
69ـ العلامة الداعية المفسر الشيخ : محمد مصطفى أبو العلا الشهير بحامد الأزهري الحنفي .
70ـ العلامة الشيخ السيد : محمود بن أحمد بن عبدالمحسن بن فراج الردادي الحسيني الأزهري.
71ـ العلامة الفقيه الكبير والأصولي المتمكن المعمّر الشيخ : محمود بن عبدالدايم بن علي الأزهري الشافعي .
72ـ العلامة القاضي الشيخ : محمود أبوالعيون بن محمد الأزهري الحنفي الدشلوطي .
73ـ العلامة الأصولي الفقيه المنطقي المحقق المتبحر الشيخ : محمود الإمام عبدالرحمن المنصوري الحنفي الأزهري .
74ـ العلامة الشيخ : محمود المرغني بن علي بن إسماعيل بن علي المكي بن الشافعي المكي بن محمد الأزهري .
75ـ فضيلة الشيخ المسند الصالح : أحمد مختار بن عثمان بن محمد رمزي الكردي الحنفي .
76ـ العلامة الصالح الشيخ مصطفى بن حسن بن بخيت الجعفري .
77ـ العلامةالواعظ الداعية الشيخ : مصطفى أبو سيف الحمامي الأزهري .
78ـ العلامة المسند الشيخ : مصطفى أبو سليمان الندوي الشافعي الأشعري الحسيني النقشبندي .
79ـ فضيلة الأستاذ الشيخ : مصطفى بن محمد بن مصطفى بن يوسف بن محمد عمارة الشرقاوي الشهير بمصطفى محمد عمارة .
80ـ العلامة الإمام شيخ الإسلام : مصطفى ابن شيخ الإسلام محمد ابن شيخ الإسلام أحمد بن موسى بن داود العروسي الشافعي .
81ـ العلامة المؤرخ الشيخ : محمد الخضري بك ابن الشيخ عفيفي الباجوري .
82ـ العلامة الواعظ الشيخ : منصور بن علي بن ناصف الحسيني الأزهري .
83ـ العلامة النحوي الأديب : نافع الخفاجي بن الجوهري بن سليمان حسن بن مصطفى بن أحمد الخفاجي الأزهري .
84ـ المسند الشيخ : أبو سهل نجاح بن عوض بن صيام المنصوري .
85ـ العلامة الفقيه الشيخ : عمر وجدي بن عبدالرحمن الكردي المارديني ثم المصري الحنفي .
86ـ فضيلة الشيخ المسند : يسري بن رشدي بن السيد بن جبر الشافعي الصديقي الأزهري .
87ـ العلامة الفقيه المتفنن المسند المعتني الشيخ : يوسف بن عبدالجواد بن أبي الجود بن صائن بن عمر بن أبي الجود الأنصاري الخزرجي الجرجاوي المالكي .
88ـ العلامة الكبير الفقيه الأديب الداعية الشيخ : يوسف بن عبدالله بن يوسف بن علي القرضاوي الأزهري .


يتبع.....
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 27-04-2011, 08:58 PM
مصطفى أحمد ثابت مصطفى أحمد ثابت غير متواجد حالياً
ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 52
Thumbs up رد السهام الطائشة 4

(المترجم لهم في الكتابين)


إشترك كل من أسانيد المصريين ومعجم المعاجم في الترجمة لعشرين 20 عالما منهم . أذكرهم لك ، و أذكر ما استغرقته الترجمة في كل من الكتابين وهم :
1ـ العلامة الشيخ برهان الدين أبو المعالي إبراهيم بن علي بن حسن الشبرابخومي ـ المعروف بالسقا ـ الشافعي الأزهري، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 10صفحات ، وهي في المعجم في 32سطرا .
2ـ العلامة الفقيه الكبير ، الإمام الشهير ، شيخ الإسلام ، البرهان إبراهيم بن محمد بن أحمد الباجوري الشافعي الأزهري، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 16 صفحة ، وهي في المعجم في 21سطرا .
3ـ العلامة الإمام الأكبر ، شيخ الإسلام ، الشيخ : أحمد بن عبدالمنعم بن يوسف بن صيام الدمنهوري المذاهبي الأزهري، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 18صفحة ، وهي في المعجم في 24سطرا .
4ـ العلامة الفقيه المسند : أحمد بن محمد بن إسماعيل الطحطاوي الحنفي ، شيخ الحنفية بالديار المصرية، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 24سطرا ، وهي في المعجم في 13سطرا .
5ـ العلامة المسند الشهاب : أحمد بن أحمد بن محمد بن أحمد بن إبراهيم بن محمد بن علي العجمي الشافعي الأزهري، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 16سطرا ، وهي في المعجم في 13سطرا .
6ـ العلامة الكبير، المحقق الشهير ، السيد : أحمد رافع بن محمد بن عبدالعزيز بن رافع القاسمي الحسني الطهطاوي الحنفي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد قرابة 11صفحة ، وهي في المعجم في صفحتين ونصف .
7ـ شيخ الإسلام ، الإمام العلامة ، الفقيه الأصولي المفسر المعقولي الفيلسوف ، مفتي الديار المصرية ، الشيخ : محمد بخيت بن بخبت بن حسين المطيعي الحنفي وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 11صفحة ، وهي في المعجم في صفحة ونصف تقريبا .
8ـ العلامة اللغوي السيد : محمد توفيق أفندي بن علي أفندي بن محمد بن أبي السعود بن أبي المكارم بن عبدالمنعم البكري الصديقي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 4صفحات ، وهي في المعجم في 18سطرا .
9ـ شيخ الإسلام ، الإمام العلامة السيد : حسن العلوي ابن السيد درويش ابن. السيد عبدالله بن مطاوع القويسني الشافعي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 10صفحات تقريبا ، وهي في المعجم في 18سطرا .
10ـ العلامة الفقيه الأديب ، شيخ الإسلام ، الشيخ :عبدالله بن محمد بن عامر بن شرف الدين الشبراوي الشافعي الأزهري، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 3صفحات ونصف ، وهي في المعجم في صفحة تقريبا .
11ـ العلامة المحدث الفقيه المسند : نورالدين أبوالحسن علي بن عبدالبر بن علي بن عبدالبر بن عبدالفتاح بن محمد الونائي الحسني الشافعي الأزهري، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 6صفحات ونصف تقريبا ، وهي في المعجم في صفحة .
12ـ العلامة الإمام شيخ الإسلام : أبو الإرشاد نورالدين علي بن محمد زين العابدين ابن الإمام الكبير الشيخ عبدالرحمن الأجهوري المالكي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد قرابة 9صفحات ، وهي في المعجم في 15سطرا .
13ـ العلامة الفقيه النحوي الشيخ : محمد بن إبراهيم بن علي بن محمد السمالوطي الحميدي الحسيني المالكي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 8صفحات ونصف ، وهي في المعجم في صفحة ونصف .
14ـ العلامة المسند العابد الشيخ : محمد بن سليمان الشافعي المصري ثم المكي الشهير بـ : حسب الله المكي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد في صفحتين ، وهي في المعجم في صفحة تقريبا .
15ـ شيخ الإسلام ، العلامة الإمام الفقيه، الشيخ : محمد بن علي بن منصور الشنواني الشافعي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد في صفحة تقريبا ، وهي في المعجم في صفحة تقريبا .
16ـ شيخ الإسلام العلامة المحقق ، شيخ الأزهر الشريف : شمس الدين محمد بن محمد بن حسين الأنبابي الشافعي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 8صفحات ، وهي في المعجم في صفحة تقريبا .
17ـ العلامة الإمام الشيخ : أبوحامد محمد بن محمد بن محمد بن أحمد البديري الدمياطي الحسيني الشافعي الشهير بابن الميّت، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 17صفحة ونصف ، وهي في المعجم في صفحة ونصف تقريبا .
18ـ العلامة السيد : شمس الدين محمد بن محمد سر الختم بن محمد عثمان (الختم ) بن أبي بكر ابن السيد عبدالله المحجوب المرغني الحسيني الحنفي المكي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 3صفحات ونصف ، وهي في المعجم في صفحة .
19ـ الإمام الحافظ ، المجدد العلامة ، المحدث اللغوي ، النسابة ، السيد : أبو الفيض محمد مرتضى بن محمد بن محمد بن عبد الرزاق الزبيدي الحسيني الحنفي، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 21صفحة ، وهي في المعجم في 3صفحات ونصف .
20ـ العلامة الإمام الكبير ، الفقيه ، المفسر، الشيخ : يوسف بن أحمد بن نصر بن سويلم الدجوي المالكي الأزهري، وقد استغرقت ترجمته في الأسانيد 5صفحات ونصف ، وهي في المعجم في قرابة الصفحتين .



وصاحب كتاب (أسانيد المصريين) يأتي في أثناء تلك التراجم بالفوائد النادرة، والأخبار الدقيقة المتعلقة بالمترجمين، وربما ساق الشيخ أسامة في أثناء بعض التراجم مؤلفا كاملا له، من الأجزاء التي ألفها، والتي لها تعلق أو مناسبة بذلك الموضع، وهذا منه تشبه بالأئمة، كالتاج السبكي في الطبقات، وكالعلامة السيد عبد الله الغماري في سبيل التوفيق، وغيرهما كثير.
والقسم الثالث : ملاحق الكتاب . صور مجموعة منتقاة من الوثائق فيها خطوط عدد من العلماء المترجم لهم .ويقع في قرابة 67 صفحة، وهذا القسم شاهد عدل، على مقدار ما بذله الشيخ أسامة من التتبع لخطوط المترجمين وإجازاتهم، والمرعشلي ليس له عناية بذلك الفن، بل هو كثير النظر والنقل من فهارس المخطوطات، دون أن نرى له في المعجم عناية تذكر بخطوط العلماء ووثائقهم.
ثم يختم كتاب (الأسانيد) بالفهارس وبه يختم الكتاب الذي بلغت عدد صفحاته 912صفحة.
ومؤلف كتاب (أسانيد المصريين) على مدار كتابه يخوض في البحوث الإسنادية، فيأتي بالدرر والفوائد البديعة، العزيزة المنال، ويستخرج تحريرات كأنها حفظت له، كما فعل في المسلسل بشيوخ الأزهر الشريف، وغير ذلك كثير من هذا القبيل، مما يجزم معه أي مطالع للكتاب أنه من المحررين في هذا الفن، وأنه توفرت له مصادر لم تتوفر لغيره.


ـ سـؤال موجه لأخي المنتقد :


وفي الأخير بعد هذا العرض المجمل لكتاب (الأسانيد) هل يا تُرى هذه التراجم المشتركة بين الكتابين، هل لا توجد إلا عند معجم المعاجم ؟!، حتى يصح لك اتهام كل من ترجم لهم من بعده بالسرقة أوالانتحال أوالمسخ ، أم أن كتب التراجم والرجال والأثبات والمعاجم والتواريخ طافحة بذكرهم ؟!. والرجاء أن لا تستعجل في الإجابة فالمؤمن لا يلدغ من جحر مرتين .
أسأل الله تعالى لي ولك التوفيق، وفي الختام، وصلى الله وسلم على سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، والحمد لله رب العالمين



وكتبه عجلا خجلا :
أحمد بن عبد الرحمن بن محمد المقدي باعلوي الأزهري
بتأريخ : 20جمادى الأولى 1432هـ
23/4/2011م


بالمرفقات الرد كاملا بصيغة pdf
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf دفع السهام الطائشة عن كتاب أسانيد المصريين - for merge.pdf‏ (272.1 كيلوبايت, المشاهدات 601)

آخر تعديل بواسطة مصطفى أحمد ثابت ، 28-04-2011 الساعة 12:05 AM
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 28-04-2011, 10:49 AM
محمود عمر محمود عمر غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 962
افتراضي

قلت لكم هؤلاء يحسدون الشيخ أسامة فأنى لهم أن يكون عندهم مثله ومن خلال ما قرأناه الأن نرى الفرق الشاسع بين الكتابين
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 28-04-2011, 11:55 AM
الصورة الرمزية الأعرجي
الأعرجي الأعرجي غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 3,418
Thumbs up

أكرم وأنعم بالشيخ الحبيب المقدي رد متقن ومفحم هكذا والإ فلا يثبت الموضوع مع نقلها في كافة منتديات أهل السنة والجماعة لمعرفة الحق من الباطل

والدكتور أسامة الأزهري حفظه الله تعالى قلتها وأقولها فارس الساحة ومغوارها
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 28-04-2011, 04:54 PM
الصورة الرمزية الأزهري
الأزهري الأزهري غير متواجد حالياً
(مشرف) ثقة ثقة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,725
افتراضي

كلام صحيح، والذي عندي أن زاعم السرقة كاذب.
__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله

آخر تعديل بواسطة الأزهري ، 28-04-2011 الساعة 06:19 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أسانيد،المصريين،أسامة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 05:23 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست


Security By © : Rg Security v5.3
 

::+: مجموعة ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::

::+: ترايدنت للتصميم والتطوير والاستضافه :+::    
تابعونا عبر تويتر