عرض مشاركة واحدة
  #30  
قديم 23-12-2011, 09:29 PM
عمرالأمين عمرالأمين غير متواجد حالياً
مشارك
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 43
افتراضي

شيخنا, قرأت الردود, لكن لم أظفر, بإجابة دقيقة لهذه التساؤلات التي تشكل علي وهي :
- وصف قاتلي عمار بن ياسر بالمجتهد المأجور مع ورود النص القاطع بأنهم بغاة.
أنا هنا طبعا لا أتكلم عن نسبة الكفر أو النفاق, كما يقول الرافضة, والعياذ بالله, إنما ألتزم بصفة البغي المنصوص عليها. وأتساءل في نفس الوقت, هل البغي يلزم منه الفسق.
- مسألة أخري وردت كثيرا في ردودكم وهي سحب كل صفة أور دها الخصم(ابن الطنجي) في معاوية جراء قتاله علي عليه السلام, علي طلحة و الزبير وعائشة رضي الله عنهم.
كيف و هاؤلاء ثبت ندمهم وتوبتهم. بل إن الزبير انسحب ولم يدخل المعركة وطلحة كذالك قتله الحكم لما رآه يبايع لعلي و ينسحب من الميدان. فكيف نسوي هؤلاء بأولئك. ورسول الله صلي الله عليه وسلم يقول: التائب من الذنب كمن لا ذنب له.
وجزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس