عرض مشاركة واحدة
  #11  
قديم 09-03-2013, 02:57 PM
الصورة الرمزية سليم الحداد
سليم الحداد سليم الحداد غير متواجد حالياً
مشارك قوي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
الدولة: تونس
المشاركات: 380
افتراضي

اقتباس:
فقد كان يلزمه أن يأتي بنقول من بعض ما قاله الأخ محب الزاهدين و فيه إساءة أدب عن مولانا البوطي .
تجدها في أي نقاش خاضه أخونا محب الزاهدين حول الأزمة السورية..
إما مباشرة و تصريحا و إما تلميحا و تعريضا ...
غفر الله لنا و له ..
اقتباس:
فشيخ المذهب و إمام المدرسة الأستاذ الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي هو شيخ الأشاعرة الآن و لا ينازع في منزلته إلا جاهل و إن كنا نرى خلاف رأيه في الثورة السورية فهذا لا ينقص قدره و لا يرفعنا لمنزلته لأن هذا من مظان الأمور
جزاك الله خيرا أخي و رفع قدرك و أعز شأنك في طاعته..
اقتباس:
المشكلة ياسيدي سليم انكم لا تتحدثون بصراحه وتقولون لولا هذه القناة اللعينة لتم قتل المتظاهرين بشكل جماعي وبهذا ينتهي كل شئ ولما كانت هذه الفتنه،
يا أخي العزيز ..
قد قلت لك ان هذه الفتنة متعددة الأسباب ...و لكن اطالتها و تأجيجها و تكبيرها له سبب رئيسي و أسباب فرعية ثانوية ...و ذلك السبب الرئيسي هو الاعلام التحريضي غير الموضوعي الذي له الأغراض المعروفة التي أخبرتك بها و لا أظنك تجهلها ..
و ليس معنى كلامي أنه لو لم توجد هذه القنوات لانتهت الأزمة في الحال بقتل المتظاهرين جميعا و افنائهم !!!
يا اخي ..الذي أقوله ان الأزمة لم تكن لتكبر و تتوسع لتصل الى ما هي عليه الآن لو لا ذلك السبب الرئيسي و الأسباب الثانوية التي على رأسها نظام ظالم و عوام عاطفيون..
اقتباس:
فها انتم لا تنقمون على قناة العالم ولا المنار مثلا لانها لم تكن تعرض الا ما يدعم النظام ويعزز موقفه وبالتالي هي ليست من قنوات الفتنه
هي ليست من قنوات الفتنة، لا لأنها تدعم النظام بل لأنها تتبنى الدعوة الى الحوار و ان لا مخرج الا ذلك و ان الاقتتال الى ما لا نهاية غير مجد بل مصيبة على سوريا و شعبها بل والمنطقة كلها و ليس الا في صالح اسرائيل و أعداء الأمة..
و هي تتبنى ذلك لأن أصحابها الايرانيين و اللبنانيين يدعون الى الحوار و وقف الاقتتال اليوم قبل الغد...بينما قناة العربية و الجزيرة لا تتبنى الحوار و لا تدعو اليه بل تأتي بعميان تسميهم محللين سياسييين و عسكريين مدفوعين بالمال و العواطف و حب الظهور بمظهر الداعم للشعب السوري- لا يدعون الا الى مواصلة القتال حتى اسقاط النظام و لو سحق البلد كله على رأس الشعب السوري الذي يتظاهرون بحبه و رحمته !!
و قناة تدعم النظام لكن تساهم في ايقاف هذا الخراب العام الطام خير من قناة "تدعم الشعب" لكن تساهم في استمرار الخراب العام على رأس الشعب و تشريد الملايين و قتل عشرات الآلاف بفضل ذلك "الدعم" !!
اقتباس:
ولكن الجزيرة الخبيثه برغم انها ممنوعه من التغطية داخل سوريا الا ان السوريين بهواتفهم يصورون ما يتعرضون له على ايدي النظام وهذا مااحرج الكثير من السياسين ورجال الدين، فصورة واحدة عن الف كلمة
هؤلاء السوريون مخطئون في ارساله الى الجزيرة اللعينة ، لأن ذلك لم و لن يساهم في تقليل العنف ضد الشعب بل زاد الأمر سوءا كما هو مشاهد ...فما ربح هؤلاء الذين أرسلوا تلك الصور ؟؟؟ الا تهييج الناس و اثارتهم عاطفيا للاقتتال مما فاقم الأمور و أوصلها الى ما نحن فيه ؟؟؟...هل رفع الظلم الواقع على المتظاهرين بالقتل حين صوّر و ارسل و عرض على القنوات المحرضة ؟؟؟ لم يرفع الظلم بل زاد و عظم و لم تفد الصور المحرجة في شيء بل كان لها أثر عكسي على البلد كله ...
يا أخي العبرة بالخواتيم و بمآلات الأمور و ليس بالأفعال نفسها و لو كانت صحيحة او جائزة في الأصل ...هكذا يقول العقل و الشرع ...و بغيره تقول العواطف ..
اقتباس:
اما وقد استخدم النظام صواريخ سكود فانا اتحدي ان يخرج احد المحسوبين على النظام ويتحدث بهذا
انت تقصد الشيخ البوطي و من هو مثله من "المحسوبين على النظام" ...
و قد قلت مرارا ان الحديث عن أخطاء و خطايا النظام امام العامة و في المجالس العلنية و فوق المنابر ليس شرعيا و لا عقليا ...اذ نهي ولي الأمر عن ظلمه يكون عنده في مجلسه لا فوق المنبر و هو في مكتبه لا يسمع و لا يرى !! ..لأن ذلك لا يفيد الا في تأجيج عواطف العوام و ملئهم ثأرا و حقدا و غضبا و يدفعهم الى القتال و هو ما يزيد الأمر سوءا و لا يحل المشكلة أصلا ...و هذا ما حصل بالفعل ..فلو لا أن الناس قاتلوا النظام حتى أخرجوا بعض المناطق عن سيطرته لما حصل قصفهم بالصواريخ و تدمير احياء بأكملها على رؤوس أهلها ..و من سيطر على منطقة و تفاخر "بتحريرها" لا يأتي يتباكى بعد ذلك و يندب مصير أهل تلك المنطقة اذا قصفوا بالسكود و قتل أكثرهم !! لأن الذي تسبب لهم في ذلك هو من سيطر على قريتهم و هو يعلم علم اليقين أن النظام مجرم لا يتورع عن قصفهم بكل شيء انتقاما من خروج الأرض عن سيطرته ....
فليس عاقلا من يقف على منبر و يتبجح بذكر مساوئ النظام و اجرامه امام العوام و هو يعرف أن ما يؤول اليه الأمر لن يكون تحت سيطرته و لا هو بيده بل بيد العوام العاطفيين الذين لا يحسبون حساب شيء و لا يعرفون مآلات أفعالهم و لم يقرؤوا من العلم ما يمكنهم من تقديم درء المفسدة على جلب المصلحة و لا قبول اخف الضررين درءا لأعظمهما ...
اقتباس:
وانظروا سيدي لما يحصل في البحرين فقناة العالم والمنار والميادين وبعض القنوات المسيحية اللبنانية وغيرها من القنوات التي تدور في الفلك الإيراني برغم كل ما يفعلونه لم يستطيعوا عرض مشهد واحد عن قمع دموي كالذي يتعرض له السوريين، فالاعلام في النهاية لا يستطيع ان يفعل شئ حتى وهو متحيز اذا لم يكن هناك مادة اعلامية مقنعة يعرضها على المشاهد
القمع الدموي قد حصل في البحرين في بداية الاحجاجات ...و قتل العديد من المتظاهرين في الشوارع و عند دوار اللؤلؤة الذي هدم ...و ما زال القمع الدموي متواصلا في الشوارع و الأزقة و داخل البيوت و في المحاكم و غيرها ...و لكن لأن الجزيرة و العربية لم تتاجرا به كما تاجرت بقمع السوريين لأسباب يعرفها اجهل الجهلة ، فلا ترى ذلك القمع بوضوح، لشهرة القناتين بخلاف غيرها ...
و لكن سبب أنك لا ترى اقتتالا دمويا مسلحا في البحرين مثلا هو أولا أن المعارضة البحرينية لم تعارض الحوار الذي يدعو له النظام بل شاركت فيه رغم تواصل القمع الى الآن ...و آخره قتل صحفي معارض من قبل الأمن و احتجاز جثته قرابة عشرة أيام أو اكثر في وزارة الداخلية حتى لا تعظم جنازته و يستغلها المعارضون ...
و كذلك بسبب أن القنوات ذات الجماهيرية الكبيرة اي الجزيرة و العربية لم تركزا على الأحداث هناك منذ دخول القوات درع الجزيرة الى البحرين و اتفاق مجلس التعاون على دعم النظام ...حتى ان القرضاوي عزف عن دعم الاحتجاجات البحرينية و اعتبرها طائفية ليبرر لنفسه اهمالها و لو كانت في مكان آخر لرأيت ما كان يقوله ..
فأسباب عدم وصول الأمر الى الخراب الدموي السوري متعددة و على رأسها ما ذكرت لك ..
اقتباس:
انا لم اقف على منبرجمعه امام القنوات الاعلامية، وانقل كلامه للعالم واجعله سبب مثلا في اجتياح بلدة كحماة قتل فيها المئات لمجرد ان شخص نقل لي انهم في حماة يريدون الجهاد تحت راية السفير الامريكي، فنقلي لم يجر سفك دماء ولم يعطي ذريعة ومبرر للنظام امام الرائ ليفعل ذلك وهنا الفرق. فهل الجهل هنا يعفي من المسؤولية امام الله في تلك الدماء التي سفكت ؟!
أنت نسيت أنك كنت تقول ان ما يحدث يتم تصويره و ارساله الى القنوات الاعلامية الداعمة للمعارضة و ان صورة واحدة أفضل من الف كلمة ...فتأثير الصور التي تنقل على القنوات أعظم من الف خطبة على المنابر ...
أما تعريضك بالشيخ البوطي و انه نقل له انهم يريدون الجهاد تحت راية السفير الامريكي..فهو الى جانب انه اساءة أدب في حق امام من أئمة اهل السنة ..
فهو ايضا غلط و مغالطة ...
و كأن النظام بقي ينتظر ما يقوله الشيخ البوطي عن حماة ليبرر له ما يفعله بأهلها !!!!
كل عاقل يعرف أن النظام يقتل و يقصف و لا ينتظر اذنا من احد لا كبير و لا صغير..
فان كان النظام اجتاح حماة بسبب تبرير الشيخ البوطي له ذلك أمام الناس، فما سبب اجتياحه لسائر المناطق ؟؟؟
الشيخ البوطي لم ينقل له احد انهم يريدون الجهاد تحت راية الامريكان...و انما هذا نوع من التهكم بمن يريد "الجهاد" ضد النظام و في الوقت نفسه يتسول من الأمركان و الغربيين السلاح و المال الذي يجاهد به !! ...هو جهاد تحت رايتهم لأنه جهاد بسلاحهم و مالهم و دعمهم السياسي و الاعلامي بل بدعوة منهم او تحريض و رضا و فرح ...و لا يفرح بمجيء سفير دولة هي أعظم أعداء الأمة و اكبر من اجرم و قتل المسلمين او سكت على قتلهم في التاريخ المعاصر - لا يفرح به الا مخبول غبي يستحق التهكم عليه لأنه بدل الجهاد ضد امريكا صار يجاهد معها !!
و هؤلاء الذين تظاهروا في حماة و غيرها داعين لاسقاط النظام ثم يفرحون بقدوم سفير لدولة عدوة لبلادهم و حليفة لعدو بلادهم الأول اسرائيل، ماذا كانوا يتوقعون من النظام أن يفعل معهم ؟؟؟ ان كانوا لم يتوقعوا سوءا فهم أغبياء او مجانين و ان كانوا توقعوا سوءا من النظام فلا دخل للشيخ البوطي بما حصل لهم بل هم من جر ذلك البلاء على اهليهم و ديارهم باستفزاز النظام المجرم بتلك الشعارات و باستقبال السفير ..
و الشيخ قد نصحهم بعدم الخروج للتظاهر و عدم رفع تلك الشعارات المستفزة لأنها تؤول الى بلاء و ظلم أعظم ..و لكنهم لم يسمعوا له فعوقبوا بحصول الذي حذرهم منه ...
و الله تعالى يقول: و لا تسبوا الذين يدْعُون من دون الله فيسبوا الله عَدْوا بغير علم...
فالذي يتحمل سفك تلك الدماء هو من اتبع هواه و عاطفته و غضبه و صم اذنيه عن نصيحة كبار العلماء...و استفز المجرمين و سبهم و سب رئيسهم و لعن والده و دعا الى اسقاطه بالنعال ...خلافا لما أمر الله تعالى و لما قال العلماء الربانيون...
و هم الى الآن يخالفون العلماء حتى علماء الثورة كالشيخ أبي الهدى اليعقوبي الذي اصدر فتوى بحرمة مقاتلة النظام من داخل المدن و الاحياء و حرمة اعلان تحرير المناطق التي يمكن للنظام قصفها و تدميرها و قتل اهلها ...و مع ذلك صموا آذانهم عنه أيضا و اتبعوا اهواءهم و هم الآن يدفعون ثمن ذلك و لكن المصيبة أنهم لا يبالون بدفع الأبرياء للثمن معهم ...و يستمرون في غيهم بسب العلماء و الأولياء و أكل لحومهم المسمومة ...
و لله عاقبة الأمور